الرئيسية » الأخبار » حزب العمال: الحرائق وأزمة مياه الشرب أكدا “عجز السلطة”

حزب العمال: الحرائق وأزمة مياه الشرب أكدا “عجز السلطة”

حزب العمال: الحرائق وأزمة مياه الشرب أكدا "عجز السلطة"

عبر حزب العمال، اليوم الأربعاء، عن تضامنه مع الشباب البطال الذي نظم احتجاجات مطالبة بالتشغيل في بعض ولايات الجنوب.

وقالت أمانة المكتب السياسي، في بيان لها، نشر عبر الصفحة الرسمية للحزب على فيسبوك، إنها تلاحظ أن “مأساة الشباب البطالين التي لا تنجو منها أي ولاية ولا بلدية في كامل التراب الوطني منذ عقود من الزمن، تتفاقم أكثر بسبب إسقاطات الحجر المسمى بالصحي الذي قضى على جزء معتبر من الشركات العمومية والخاصة”.

وانتقد الحزب “مواصلة تطبيق نفس القرارات فيما يتعلق بالتشغيل والقاضية منذ 2015 بتوقيفه وعدم خلق مناصب جديدة وعدم استخلاف الموظفين الذين يخرجون للتقاعد، في وقت تتخرج سنويا من الجامعات قرابة 14 ألف من حاملي الشهادات بالإضافة لعشرات الآلاف من خريجي التكوين المهني”.

وحذر حزب لوزيرة حنون من تداعيات أزمة البطالة التي وصفها بـ”الخانقة”، حيث يرى أنها من بين الأسباب الرئيسية لتفاقم “مأساة الحرقة وانتشار العنف الحضري”، على حد تعبيره.

وتطرق حزب العمال إلى أزمة مياه الشرب التي تعيشها ولايات الوطني، قائلا: “نلاحظ تفاقم مفزع لأزمة الماء الشروب في كامل التراب الوطني بدءا بالعاصمة وبما فيها ولايات الجنوب ممّا يفجّر غضب الساكنة، حيث يرجعنا لأربع عقود خلت”.

وفيما يخص الحرائق التي اندلعت في بعض مناطق الوطني، أشار التشكيلة السياسية إلى أنها تؤكد “عجز السلطات”.

وأضاف: “وبصفة عامة تتضاعف الاحتجاجات في مختلف أنحاء الوطن بسبب انقطاع الكهرباء والسكن وانعدام أبسط شروط الحياة على غرار رفع النفايات المنزلية”.

عدد التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.