الرئيسية » الأخبار » حزب جاب الله يدعو السلطة للابتعاد عن الحلول الترقيعية

حزب جاب الله يدعو السلطة للابتعاد عن الحلول الترقيعية

جاب الله يصف قرار قطع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب بـ"المتسرع"

دعا حزب جبهة العدالة والتنمية، اليوم الثلاثاء، السلطة إلى الابتعاد عن الحلول الترقيعية والظرفية في مواجهة الأزمات التي تعرفها البلاد.

وانتقد الحزب، في بيان التهنئة بحلول رمضان، تدني القدرة الشرائية للمواطن، وندرة بعض المواد الأساسية وصعوبة الحصول عليها.

وأضافت الجبهة أن المواطن يضطر في كل مرة إلى الاصطفاف في طوابير ليحصل على ماله من مكاتب البريد التي تعاني من نقص السيولة منذ أكثر من عام.

كما يواجه الجزائريون، وفق البيان، التهاب الأسعار الذي يرافق قدوم هذا الشهر في كل عام.

واعتبر حزب عبد الله جاب الله أن المساجد تعاني التضييق، بما أن الكثير من مرافقها لا تزال معطلة، وحرمان فئات من الشعب منها بقي متواصلا.

وقالت جبهة العدالة والتنمية في هذا الصدد: “كأن كورونا اختارت بيوت الله لتنتشر فيها دون غيرها من الأماكن”.

ودعت التشكيلة السياسية، السلطة إلى الابتعاد عما أسمته “الحلول الظرفية الترقيعية والدعاية الإعلامية في مواجهة الأزمات ومظاهرها المخزية، والبحث عن الأسباب الحقيقية لها لمعالجتها”.

كما دعت الشباب إلى “مقاومة الأثر السلبي الذي سببه غلق المساجد لفترة طويلة واغتنام الفرصة في هذا الشهر في تجديد صلتهم ببيوت الله والتعبد فيها”.

وجدّدت العدالة والتنمية، مطلبها للسلطة، بإطلاق سراح معتقلي الرأي، للسماح لهم بقضاء الشهر الفضيل مع أهاليهم.

وطالبت الجبهة بإبعاد القضاء عن “المزايدات الإعلامية التي تؤثر في استقلاليته وتنال من حق المتهم الذي لم تثبت إدانته” على حد تعبيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.