الرئيسية » الأخبار » حقيقة إدراج مادة الرقص في المدارس الجزائرية

حقيقة إدراج مادة الرقص في المدارس الجزائرية

كذّبت وزيرة الثقافة والفنون مليكة بن دودة الشائعات بشأن إدراج الوزارة للرّقص كمادة في المدارس التي ليست لها سلطة عليها، كما استغربت ما تم تناقله على صفحات وحسابات أشخاص محسوبين على الثّقافة، معتبرة أنهم قادرون على التمييز وفهم عبثيّة الشائعة.

وقالت بن دودة في منشور لها على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك أنها في الأصل أستاذة جامعيّة ولديها رؤيتها البيداغوجيّة ورسالتها المعرفيّة، وفي كل الحالات لا يمكنها التدخّل في أي قطاع إلا في حدود الاتفاقيات، مضيفة أن وزارتها لم تشر أو تناقش مع وزارة التربية الوطنية مسألة تدريس مادة فنيّة أو ثقافية كما يروّج له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.