span>“حمس” تدعو السلطة لتحيين موقفها حيال الحرب في غزة محمد لعلامة

“حمس” تدعو السلطة لتحيين موقفها حيال الحرب في غزة

دعت حركة مجتمع السلم السلطة الجزائرية إلى تحيين موقفها ومضاعفة الجهود الدبلوماسية في اتجاه تحالف دولي لإيقاف العدوان الإسرائيلي على غزة ورفع الحصار، وفتح الفضاءات أمام الجزائريين للتظاهر.

واجتمع المكتب التنفيذي الوطني للحركة في لقاء طارئ، السبت، لمتابعة تطورات الأوضاع في فلسطين المحتلة وغزة.

وقالت الحركة في بيان لها، إن “ما يحدث إبادة جماعية ممنهجة يرتكبها الكيان الصهيوني على المدنيين منذ بداية معركة طوفان الأقصى التي انتصرت على إرهاب الدولة الذي تحميه قوى الاستكبار العالمي، وتعطيه الحصانة فوق القانون الدولي الإنساني.”

وأدان المكتب التنفيذي الوطني التصعيد الهمجي للعدوان الغاشم بأشد عبارات الاستنكار والرفض.

كما دعا إلى تفعيل قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بشكل فوري لتوقيف العدوان، وأكد ضرورة فتح معبر رفح بشكل دائم لاستقبال المصابين، وإدخال المساعدات وإغاثة المواطنين في غزة.

ودعت “حمس” السلطة السياسية إلى فتح الفضاءات والساحات العمومية أمام الشعب الجزائري والأحزاب والمنظمات للتعبير عن رفض العدوان ودعم المقاومة في معركتها الباسلة، والتوقف عن ممارسة التضييق الإداري.

وفاق عدد شهداء غزة 7 آلاف مع مواصلة جيش الاحتلال الإسرائيلي شن حملاته من القصف الجوي على القطاع منذ بداية الحرب قبل 3 أسابيع.

شاركنا رأيك