الرئيسية » الأخبار » حملة الإقالات مستمرّة من وزارة الرياضة في فضيحة أبطال الجزائر

حملة الإقالات مستمرّة من وزارة الرياضة في فضيحة أبطال الجزائر

حملة الإقالات مستمرّة من وزارة الرياضة في فضيحة أبطال الجزائر

أنهى وزير الشباب والرياضة عبد الرزاق سبقاق، اليوم الأحد، مهام كل من مدير ترقية الرياضة في أوساط التربية والتكوين والرياضة للجميع وفي الأوساط المتخصصة ومدير متابعة المؤسسات والحياة الجمعوية وأخلاقيات الرياضة بالوزارة، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

كما أنهى الوزير الأول ووزير المالية أيمن بن عبد الرحمان في وقت سابق مهام كل من الأمين العام والمدير العام للرياضة بوزارة الشباب، عقب الإهمال المسجل في أداء المهام والتقصير الذي ترتب عنه سوء استقبال رياضيين بعد مشاركتهم في الألعاب البارالمبية-2020″ بطوكيو باليابان، حسب مصالح الوزير الأول.

وجاء في البيان: “عقب الإهمال المسجل في أداء المهام وغياب روح المسؤولية والتقصير الذي ترتب عنه سوء استقبال رياضيين بعد مشاركتهم في الألعاب البارالمبية، وبأمر من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أنهى الوزير الأول وزير المالية أيمن بن عبد الرحمان اليوم، مهام كل من الأمين العام والمدير العام للرياضة بوزارة الشباب والرياضة، إضافة إلى متابعة التحقيق لمحاسبة أي مسؤول تثبت مسؤوليته في هذه الحادثة”.

جاءت هذه القرارات عقب الاستقبال المهين الذي حظي به مشاركون في الألعاب البرالمبية التي أقيمت بالعاصمة اليابانية طوكيو.

وأحدثت فيديوهات نشرت تظهر الطريقة التي استقبل بها المشاركون حالة من الغضب في أوساط الجزائريين، خاصة وأنهم ينتمون إلى فئة ذوي الهمم والتي تحتاج إلى إمكانيات خاصة.

واستطاع المشاركون في هذه الألعاب بالظفر بأكثر من 10 ميداليات ذهبية وفضية برونزية، ما جعل الجزائر تحتل المرتبة الأولى عربيا بأكبر عدد من الميداليات الذهبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.