حياة الحكم باكاري غاساما مُهدّدة بالخطر
حياة الحكم باكاري غاساما مُهدّدة بالخطر وائل بن أحمد

حياة الحكم باكاري غاساما مُهدّدة بالخطر

كشف الاتحاد الغامبي لكرة القدم أن الحكم بكاري غاساما، معرض للخطر بسبب التهديدات التي تلاحقه من جزائريين منذ نهاية مباراة الكاميرون والجزائر.

وأصدر الاتحاد الغامبي بيانا يندد فيه بتصريحات بلماضي لقناة الفاف التي فتح فيها النار على غاساما بسبب اخطائه الكثيرة في مباراة العودة من التصفيات المؤهلة لكاس العالم قطر 2022.

وطالب الاتحاد الغامبي، الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، بإدانة تصريحات بلماضي.

كما اعتبر الفاف متواطئة إذا لم تدن تصريحات بلماضي، ضف إلى ذلك أن الهيئة الكروية نفسها راسلت الالكاف والفيفا لفتح تحقيقيات واتخاذ إجراءات تأديبية في حق بلماضي.

وعرّج التقني الجزائري بلماضي في تصريحاته الأخيرة لموقع «الفاف»، على تفاصيل حادثته مع الحكم الغامبي باكاري غاساما، التي جرت وقائعها بمطار هواري بومدين الدولي، يوما بعد نهاية مباراة الجزائر والكاميرون.

وقال الناخب الوطني إنه غضب كثيرا لما دخل إلى مطار العاصمة، ورأى الحكم غاساما جالسا براحة تامة، يشرب قهوته ويأكل حبة حلوى، وكأنه لم يتسبب في أي شيء.

وكشف بلماضي أنه توجه إلى الحكم غاساما وأعاد تذكيره للمرة الثانية، بأنه ظلم المنتخب الوطني الجزائري وسرق منه بطاقة التأهل إلى كأس العالم ومنحها لمنتخب الكاميرون، وهو تحديدا ما قاله له في ملعب البليدة بعد نهاية المباراة.

ووصف المدرب الوطني جمال بلماضي، الحكم باكاري غاساما بـالحقار، وهي كلمة مستعملة في اللهجة العامية الجزائرية، وتعني في اللغة العربية ظالم.

وتابع صاحب الـ46 قائلا: “ما كان يجب أن يترك الجزائريون غاساما يغادر بلدهم الجزائر بتلك الطريقة وهو في راحة تامة، بعد حرمانه كافة الشعب الجزائري من حلمه”.

كشفت مصادر من الفيفا أن لجنة الانضباط  قررت أيضا إيقاف الحكم الغامبي بكاري غاساما لمدة لن تتجاوز 6 أشهر، بسبب  عدم العودة لتقنية الفيديو في بعض الحالات. كشفت مصادر إعلامية مصرية أن الفيفا اتخذت قرارها بخصوص مباراة الجزائر والكاميرون، حسب موقع صدى البلد المصري.

شاركنا رأيك