الرئيسية » الأخبار » خارطة طريق لتطوير استخدام الطاقات المتجددة في الفلاحة

خارطة طريق لتطوير استخدام الطاقات المتجددة في الفلاحة

أعلن وزير الفلاحة شريف عماري، اليوم الأحد، عن التحضير لخارطة طريق وزارية مشتركة موجهة لتطوير استخدام الطاقات المتجددة في الميدان الفلاحي بالمناطق الجنوبية والهضاب العليا.

و قال عماري في مؤتمر صحفي، إنّ ” خارطة الطريق هذه ستنسق جهود القطاعات الأربع المعنية لبسط فلاحة مستدامة لتعزيز الامن الغذائي الوطني وعقلنة الواردات الفلاحية”.

واعتبر الوزير أنّه من الضروري توفير مصادر الطاقة للمستثمرات الفلاحية في هذه المناطق، خصوصا تلك البعيدة عن الشبكة الكهربائية.

ووفق المتحدث “يتم هذا بالتركيز على الابتكار الذي يسمح باستغلال الطاقات المستدامة منها الشمسية ورسكلة النفايات.

وبدوره، كشف وزير الطاقة، محمد عرقاب، أن استراتيجية قطاعه استبعدت وضع الخطوط الكهربائية الضعيفة و المتوسطة الضغط على مسافات بعيدة وهذا بفضل القدرات التي يوفرها الانتقال الطاقوي الذي سيمكن من تغطية كل المساحات الزراعية البعيدة عن الشبكة الكهربائية بأكثر من حوالي 50 كم.

وقال المتحدث: “سطرنا برنامجا مع سونلغاز لتركيب 50 ميغاواط من الطاقة الشمسية و هذا لإلغاء وحدات انتاج الكهرباء عن طريق المازوت في جنوب الوطن”, حسب وزير الطاقة”.

ويستهلك الإنتاج الكهربائي يسنويا 20 مليار م3 من الغاز الطبيعي وهو ما يثقل كاهل مالية الدولة. وفق عرقاب.

وذكر وزير الطاقة أن قطاعه يسعى الى انتاج 4.000 ميغاواط من الطاقة المتجددة ما بين 2020 و 2024 موزعة على 8 حصص من 500 ميغاواط تغطي كل مناطق الجنوب والهضاب العليا وأيضا بعض مناطق شمال البلاد.

وسيسمح هذا الأمر باقتصاد 50 مليار متر مكعب من الغاز، حسب الوزير.

وجاءت هذه التصريحات على هامش ورشة حول استعمال مختلف الطاقات في الميدان الفلاحي شارك فيها وزير الطاقة ووزيرة البيئة والطاقات المتجددة ووزير المؤسسات الصغيرة والناشئة وإقتصاد المعرفة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.