الرئيسية » الأخبار » خبير بالفيروسات: فيروس كورونا أصبح شرسا

خبير بالفيروسات: فيروس كورونا أصبح شرسا

انخفاض جديد في إصابات كورونا بالجزائر

كشف الخبير الجزائري في علم الفيروسات، الدكتور يحي مكي، اليوم الجمعة، أن جينات كورونا أصبحت أكثر شراسة وخطورة من قبل، متوقعا بلوغ ذروته خلال شهري نوفمبر وديسمبر.

وفي حديثه مع إذاعة سطيف عن الوضعية الوبائية في الجزائر، أكد يحي مكي أن الجزائر لم تدخل في الموجة الثانية من الفيروس، مردفا أن الوضع مقلق بعد دخول موسم الفيروسات التنفسية والتي يفوق عددها 20 فيروسا.

وزارة الصحة تتحرك لمجابهة فيروس “كورونا”

أوضح المتحدث ذاته أن خطورة الوضع تكمن في عدد الأشخاص الحاملين للفيروس ولا تظهر عليهم الأعراض، مؤكدا أن الحل الأفضل هو العودة إلى الحجر الصحي، وإجبارية ارتداء القناع الواقي والتعقيم والالتزام بقواعد الصحة.

وأضاف في الصدد ذاته أن المدخنين هم أكثر الناس عرضة للفيروسات.

أما فيما يخص الوضعية الوبائية في الدول الأوروبية، فقال إنها تشهد الموجة الثانية للفيروس وهي أخطر من الأولى، موضحا أنها تسجل أكثر 100 ألف حالة يوميا وكل المستشفيات مشبعة بها كما أنها ستفرض حجر كلي.

علماء يُجمعون: فيروس كورونا قد يبقى إلى الأبد

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.