الرئيسية » الأخبار » خلاف بين الإمارات والسعودية يلغي اجتماع أوبك بلس

خلاف بين الإمارات والسعودية يلغي اجتماع أوبك بلس

خلاف بين الإمارات والسعودية يلغي اجتماع أوبك بلس

ألغت دول “أوبك بلس” اجتماعها الذي كان مقررًا الاثنين، مخيبة الآمال في الوصول إلى اتفاق لزيادة الإنتاج وتلبية الطلب العالمي المتزايد على النفط.

جاء ذلك بحسب بيان رسمي نقلته “سي أن أن”، دون تحديد موعد جديد للاجتماع. فيما أشار إلى أن الموعد سيحدد في الوقت المناسب.

وأجرت دول “أوبك بلس” محادثات، الخميس والجمعة الماضيين، حول زيادة الإنتاج دون التوصل إلى اتفاق، لتقرر الدول عقد جولة جديدة من المحادثات الاثنين إلا أنها أُلغيت.

وجاء قرار الإلغاء بعد خلاف نشب الأسبوع الماضي عندما اعترضت الإمارات على تمديد مقترح لقيود الإنتاج إلى 8 أشهر إضافية.

ودعا الأمير عبد العزيز بن سلمان وزير الطاقة السعودي، أكبر مصدر للنفط في أوبك، أمس الأحد إلى “شيء من التنازل وشيء من العقلانية” للتوصل لاتفاق.

وأكد أن تمديد الاتفاق -الذي تخالفه الإمارات- “هو الأصل وليس الفرع”، إذ ترى السعودية بأهمية تمديد الاتفاق إلى نهاية 2022، بدلا من أفريل 2022.

لكن مصادر في أوبك بلس أشارت اليوم إلى عدم حدوث تقدم في حل المسألة، وتم إلغاء اجتماع اليوم  دون الاتفاق على موعد جديد.

وانعكست أنباء إلغاء اجتماع “أوبك بلس” على أسواق النفط، إذ ارتفع سعر خام برنت، وهو المعيار العالمي الذي قفز بنحو 50٪ هذا العام ، بنسبة 1٪ أخرى إلى 77 دولارًا للبرميل.

ويجري وزراء “أوبك +” مناقشات في مؤتمر عبر الفيديو لبحث خيارات تخفيف القيود إلى 400 ألف برميل يوميًا خلال فترة أوت – ديسمبر، فضلاً عن إمكانية وجود شروط منفصلة للإمارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.