الرئيسية » الأخبار » خنشلة تحيي الذكرى الثانية لانطلاق الحراك الشعبي بالولاية

خنشلة تحيي الذكرى الثانية لانطلاق الحراك الشعبي بالولاية

شهدت ولاية خنشلة اليوم الجمعة مسيرات حاشدة تزامنا مع الذكرى الثانية للاحتجاجات التي شهدتها الولاية ثلاثة أيام قبل حراك فبراير 2019.

وانطلقت المسيرات بعد صلاة الجمعة لتجوب مختلف شوارع الولاية إحياء لذكرى إسقاط صورة الرئيس الأسبق عبد العزيز بوتفليقة يوم 19 فبراير 2019 من مقر البلدية ورفع العلم الوطني.

وتعالت أصوات المحتجين وقتها تطالب بنزع صورة الرئيس الأسبق بوتفليقة الذي أعلن نيته الترشح لعهدة خامسة والإبقاء على العلم الوطني مرفرفا بالبلدية.

وساهمت الحادثة التي أقدم عيلها المحتجون في كسر حاجز الخوف والتمهيد لاندلاع الحراك في كامل ولايات الوطن يوم 22 فبراير 2019.

وتجمع اليوم الجمعة العشرات من المواطنين أمام الساحة المقابلة لمقر البلدية مستذكرين الحادثة الشهيرة.

ورفع المتظاهرون بالولاية  شعارات عدة يطالبون فيها بمزيد من الحرية وإرساء دولة الحق والقانون ورحيل بعض المسؤولين في السلطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.