span>دولة أوروبية تضع الجزائر خارج قائمة المناطق ذات الخطورة المرتفعة للإصابة بكورونا أميرة خاتو

دولة أوروبية تضع الجزائر خارج قائمة المناطق ذات الخطورة المرتفعة للإصابة بكورونا

وضعت دولة ألمانيا، الجزائر خارج قائمة المناطق ذات الخطورة المرتفعة للإصابة بفيروس كورونا، حسبما نقلته صحيفة “رأي اليوم” عن معهد “روبرت كوخ الألماني”.

وسيسمح هذا الإجراء بإعفاء الجزائريين المسافرين إلى ألمانيا من الخضوع إلى الحجر الصحي.

ويعتمد هذا التصنيف على عدد الإصابات بفيروس كورونا، بالإضافة إلى السرعة التي ينتشر بها الفيروس، إلى جانب درجة العبء التي يتحملها النظام الصحي، ونقص البيانات الخاصة بالوضع الوبائي.

وصنفت دولة ألمانيا، شهر سبتمبر الماضي، الجزائر ضمن القائمة الحمراء التي تضم البلدان الأكثر عرضة للخطر جراء انتشار السلالات الجديدة من فيروس كورونا، وفرضت على الجزائريين والمسافرين من جنسيات أخرى الذين أقاموا في الجزائر، الخضوع إلى حجر صحي لمدة 14 يوما.

من جهتها رفعت المملكة البريطانية المتحدة، الجزائر من قائمة البلدان “الحمراء”، وهي قائمة البلدان التي تفرض على المسافرين الوافدين منها قيود الحجر الصحي، لتصنف الجزائر إلى جانب البلدان العربية ضمن القامة البرتقالية، مما يجعل المسافرين الجزائريين غير ملزمين بإجراءات الحجر الصحي.

وأخرجت فرنسا، هي الأخرى، الجزائر من قائمة السفر الحمراء وأدرجتها في القائمة البرتقالية.

يذكر أن أرقام فيروس كورونا بالجزائر تعرف تراجعا ملحوظا في الآونة الأخيرة، من حيث عدد الإصابات الجديدة والوفيات وحالات التعافي.

على صعيد آخر، غابت الجزائر عن الترتيب الشهري الأخير لمؤشر “نيكاي” الياباني للتعافي من فيروس كورونا. رغم النتائج الإيجابية التي حقّقتها وتراجع شراسة الوباء.

شاركنا رأيك