span>رئاسيات 2024.. رقمنة استمارات التوقيعات للحد من السلوكات غير الجادة أميرة خاتو

رئاسيات 2024.. رقمنة استمارات التوقيعات للحد من السلوكات غير الجادة

أكد رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، أنه تم إعداد برنامج استراتيجي في سنة 2022، من أولوياته الإعداد لرئاسيات 2024.

ويرى محمد شرفي أن ما حققته السلطة عبر المسارات الانتخابية عزز من نزاهة وشفافية العملية الانتخابية.

وأكد رئيس السلطة المستقلة للانتخابات في حوار خصّ به التلفزيون العمومي شرفي أنه تمت عملية رقمنة استمارات التوقيعات للحد من السلوكات غير الجادة.

وأشار المتحدث، إلى إمكانية مراقبة كل الاستمارات المسحوبة من خلال رقمها التسلسلي ورمز الاستجابة السريعة.

ولفت المسؤول ذاته، إلى أنه يمكن لأي ناخب تقديم تزكيته لأي مترشح من أي ولاية دون شرط الإقامة.

انتخابات تشاركية

كشف رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، مؤخرا، أنّ الانتخابات الرئاسية المقبلة، ستخضع لإشراف تشاركي.

وأوضح شرفي، أنّ الإشراف التشاركي سيكون بصفة ديمقراطية سواء على مستوى التصويت أو على مستوى معالجة التصويت، “لإعطاء فرصة لمتابعة الاقتراع دون المساس بالتنظيم والمصداقية”.

وأكد المتحدّث ذاته، أنّ هذه الطريقة تعطي شحنة من الحماس للناخبين، وفي الوقت ذاته إضافة في المصداقية، مؤكدا أنه سيشهد على العملية المجتمع المدني والأحزاب السياسية.

“التزوير مستحيل”

أكد محمد شرفي، في تصريح سابق، أن السلطة المستقلة للانتخابات، ستجعل التزوير مستحيلا في رئاسيات 07 سبتمبر المقبل.

ولفت شرفي إلى الرقمنة والإمكانيات الكبيرة التي وفرتها الدولة ستجعل التزوير غير ممكن.

وعلى صعيد آخر، دعا الرئيس السلطة المستقلة للانتخابات، الشباب الجزائري إلى تسجيل أنفسهم في القوائم الانتخابية، ليتكمنوا من قول كلمتهم في الرئاسيات المرتقبة.

شاركنا رأيك