الرئيسية » الأخبار » رئيس المجلس الدستوري: بإمكان الجزائريين استخراج جميع الوثائق الإدارية عن بعد

رئيس المجلس الدستوري: بإمكان الجزائريين استخراج جميع الوثائق الإدارية عن بعد

أشاد رئيس المجلس الدستوري، كمال فنيش، اليوم السبت، بالمجهودات التي بذلتها الدولة في إطار عصرنة الادارة وتسهيل حياة المواطنين.

وأكد فنيش في إطار مداخلة له في أشغال الاجتماع التحضيري الخامس لرؤساء المحاكم والمجالس الدستورية والمحاكم العليا الإفريقية، عبر تقنية التحاضر عن بعد، أن الجزائر واكب وسائل الاتصال الحديثة خاصة ما تعلق منها بالإدارة والعدالة لتسهيل المواطن من الوصول إلى مختلف المرافق والخدمات وكذا تيسير التواصل بين مختلف الفاعلين في جميع الميادين.

وأضافرئيس المجلس الدستوري، أن المواطن الجزائري صار قادرا على استصدار مختلف وثائق الحالة المدنية والمحررات القضائية عبر المنصات الالكترونية دون الحاجة للتنقل إلى المؤسسات.

وقال كمال فنيش في كلمته “الجزائر انخرطت بالفعل، ومنذ مدة، في مسار العصرنة والرقمنة رغبة منها في محاربة البيروقراطية، وتبنت مشروع “الجزائر الالكترونية” سنة 2008، إلا أن جائحة كورونا أتت لتقدم جملة من الدروس حول أهمية الاعتماد على ما تتيحه التكنولوجيا ووسائل الاتصال الرقمي من فرص لتقليص الوقت والنفقات والمجهود”.

وأبرز فنيش أن الجائحة سمحت بوضع مختلف الآليات والتدابير المتخذة سابقا موضع تجربة فعلية وتطوير، وأبانت الكثير من الخدمات عن فعاليتها، وساهمت في تسريع الرقمنة والعصرنة من خلال تطوير وتبني آليات أخرى، منها تقنية المحاكمة عن بعد وجملة من الخدمات الأخرى المقدمة عبر الأنترنيت.

وشدّد السيد فنيش على أن استخدام مختلف الخدمات العمومية الالكترونية عن بعد، يتم عبر مسارات مؤمنة تتسم بتكنولوجيا عالية الدقة، تسمح بضمان الاتصال بوضوح وبتخزين مختلف الوثائق وحتى مجريات الاجتماعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.