الرئيسية » الأخبار » رحال.. من 15 إلى 20 مليار دينار لاقتناء لقاح كورونا

رحال.. من 15 إلى 20 مليار دينار لاقتناء لقاح كورونا

قال عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد فيروس كورونا، إلياس رحال، إن الجزائر خصّصت ما بين 15 مليار إلى 20 مليار دينار من أجل استيراد لقاح كورونا.

وأكد رحال في تصريح لجريدة الشعب، اليوم السبت، أن الجزائر جاهزة لاستقبال اللقاح، موضحا أن اللّجنة اختارت 3 لقاحات، هي اللقاح الروسي “سبوتنيك v”، واللقاح الصيني “كورونافاك”، والبريطاني “أسترازنيكا”.

وأوضح المتحدث ذاته، أن اللّجنة عمدت لدراسة مختلف اللقاحات قبل أن تتوصل لتحديد 3 لقاحات تتناسب مع الوضعية الوبائية للجزائر.

وفي سياق متّصل، أكد عضو اللّجنة أن عملية التلقيح وإن كانت ستباشر مع الفئات الصحية والأسلاك النظامية ثم المسنين، إلا أن إستراتيجية الجزائر تهدف لتلقيح كل الجزائريين دون تناسي حجم الضغط الكبير على اقتناء اللقاح عالميا.

تاريخ وصول اللقاح

قال إلياس رحال، إنه لم يتم تحديد تاريخ نهائي لوصول لقاح كورونا إلى البلاد لكن سيكون قبل نهاية الشهر الجاري.

وكشف المسؤول ذاته، أنه سيكون هناك دورة تكوينية للتلقيح عقب وصول لقاح كورونا وستدوم ساعتين فقط لأن كل لقاح خصوصياته.

وأوضح رحال أن المعنيين بالدورة هم الأطباء العامين والمختصين إضافة إلى الطاقم الشبه الطبي.

مجرى عملية التلقيح

كشف إلياس رحال، أن عملية التلقيح باللّقاح الروسي “سبوتنيك v” ستكون على مرتين.

وسيكون التلقيح الأول باللقاح الروسي، عبر العضلة على مرتين بحيث يفصل بين المرة الأولى والثانية 21 يوم.

وأكد رحال، أنه على كل شخص يتم تلقيحه بهذا اللقاح أن يبقى في المركز الذي أجرى فيه التطعيم مدة معينة لمعرفة هل هناك أعراض أم لا، إضافة إلى تسجيله في دفتر رسمي للمؤسسات الصحية.

وسيتم تسجيل كل الأعراض التي رافقت متلقي اللقاح، على أن يتم إرسال المعلومات المتحصل عليها إلى الوكالة الوطنية لليقظة الصيدلانية.

وشدّد المسؤول ذاته، على أن كل الولايات معنية بالتلقيح، مشيرا إلى أنه تم توفير 170 وحدة متنقلة من أجل عملية التلقيح في مناطق الظل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.