صحيفة إسبانية تكشف سبب قطع الجزائر علاقاتها السياحية مع مدريد
span>رغم أن القرار غير رسمي.. صحيفة إسبانية تكشف سبب “قطع” الجزائر علاقاتها السياحية مع مدريد مراد بوقرة

رغم أن القرار غير رسمي.. صحيفة إسبانية تكشف سبب “قطع” الجزائر علاقاتها السياحية مع مدريد

كشفت صحيفة إسبانية سبب قطع الجزائر علاقاتها السياحية مع مدريد اليوم الإثنين.

وقالت صحيفة الكونفيدونسيال إن الجزائر غاضبة من مشاركة 100 رجل أعمال إسباني في لقاء يعقد الثلاثاء والأربعاء مع نظرائهم المغربيين في الداخلة المحتلة لبحث فرص الاستثمار في الصحراء الغربية.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

وستكون هذه هي المرة الأولى التي يقام فيها مثل هذا الحدث في الصحراء بمشاركة إسبانية قوية.

وأضافت الصحيفة نقلا عن مصدر دبلوماسي، أن الحكومة الإسبانية قرّرت عدم إيفاد أي مسؤول رسمي للقاء، لتفادي النفخ في رماد الأزمة مع الجزائر.

ووفق المصدر عينه، فإن أكثر من 62 ألف سائح جزائري زاروا إسبانيا السنة الماضية، بينما وصل عددهم إلى 100 ألف سائح في السنة، قبل جائحة كورونا.


وكانت مديرية السياحة لولاية البويرة قد نشرت وثيقة رسمية دعت فيها وكالات السياحة والأسفار، تتعليق جميع علاقات العمل السياحية مع إسبانيا بشكل فوري.

ولم يصدر أي بيان رسمي من وزارة السياحة لحد الآن ليؤكد خبر قطع العلاقات السياحية مع إسبانيا.

وانتقدت الكونفيدونسيال تصرفات الحكومة الإسبانية التي تزيد من الطين بلة في الأزمة مع الجزائر في كل مرة يخرج فيها مسؤول للإدلاء بتصريحات حول الأزمة.

وأكدت الوسيلة الإسبانية أن تصريحات النائبة الثالثة لبيدرو سانشيز عن علاقة روسيا بقرار الجزائر أغضب الأخيرة وزاد من تعنتها اتجاه مدريد.

يذكر أن المبعوث الخاص لملف الصحراء الغربية والمغرب العربي، عمار بلاني كان قد أكد في تصريح لصحيفة ألموندو أن العلاقات الجزائرية الإسبانية لن تعود كما كانت إلا بعد رحيل حكومة بيدرو سانشيز.

شاركنا رأيك