الرئيسية » الأخبار » روسيا تعلن توريد شحنات إضافية من لقاح “سبوتنيك في” إلى الجزائر

روسيا تعلن توريد شحنات إضافية من لقاح “سبوتنيك في” إلى الجزائر

روسيا تعلن توريد شحنات إضافية من لقاح "سبوتنيك في" إلى الجزائر

أعلن سفير روسيا بالجزائر، إيغور بيلييف، توريد موسكو شحنات إضافية من لقاح “سبوتنيك في” إلى الجزائر خلال الأشهر الثلاثة القادمة.

وقال السفير الروسي في تصريحات نقلها موقع “روسيا اليوم” إنه لاحظ أن حملة التطعيم بدأت في الجزائر بشكل منظم وجيد.

وأكد بيلييف أن إنشاء مركز لإنتاج اللقاح الروسي بالجزائر سيضمن تغطية حاجة السوق المحلية وتصدير الفائض من اللقاح إلى دول الجوار والقارة الإفريقية.

وبحث السفير الروسي مع الوزير الأول عبد العزيز جراد، اليوم الأحد، سبل التعاون بين الجزائر وروسيا في مجال تصنيع لقاح “سبوتنيك في” في الجزائر.

وتم الاتفاق خلال لقاء جمع الطرفين على الشروع في اتصالات بين المصالح المختصة في البلدين بهدف إقامة تعاون ثنائي في مجال تصنيع لقاح “سبوتنيك في” في الجزائر.

كما أعرب الوزير الأول، عن شكر الحكومة الجزائرية السلطات العليا الروسية على تجاوبها مع طلب الجزائر لاقتناء اللقاح الروسي “سبوتنيك في”.

وقال جراد، اليوم الأحد، على هامش تلقيه الجرعة الأولى من اللقاح الروسي، إن كمية اللقاح ضد فيروس كورونا التي تعتزم الجزائر استيرادها ستكون “كافية”.

وأشار إلى أن “عملية التلقيح لن تكون في يوم أو يومين أو أسبوع أو شهر ولكن ستدوم طوال السنة”.

وكانت الجزائر استلمت  الجمعة الدفعة الأولى من لقاح “سبوتنيك في” القادم من المخابر الروسية، وباشرت حملة التلقيح أمس السبت من ولاية البليدة باعتبارها البؤرة الأولى للوباء في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.