الرئيسية » رياضة » رياض محرز يتفوق على بن سبعيني أوروبيا ويضع قدما رفقة مانشستر سيتي في الدور المقبل

رياض محرز يتفوق على بن سبعيني أوروبيا ويضع قدما رفقة مانشستر سيتي في الدور المقبل

محرز يتفوق على مواطنه بن سبعيني ويضع قدما رفقة مانشستر سيتي في الدور المقبل

تفوق المهاجم الدولي الجزائري رياض محرز، سهرة أمس الأربعاء، رفقة ناديه مانشستر سيتي على مواطنه رامي بن سبعيني ورفاقه في نادي بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، ضمن ذهاب ثمن النهائي من منافسة دوري أبطال أوروبا.

واجتاز رياض محرز وزملاؤه مُضيفهم نادي بوروسيا مونشنغلادباخ بثنائية نظيفة، على ملعب “بوشكاش أرينا” بالعاصمة المجرية بودابست، لتتعقد أمور بن سبعيني ورفاقه في بلوغ الدور المقبل.

وسجّل النجم البرتغالي بيرناندو سيلفا هدف المباراة الأول في الدقيقة الـ29، فيما أضاف المهاجم البرازيلي غابرييل جيسوس الهدف الثاني في الدقيقة الـ65، ليضع محرز ولاعبي كتيبة “السيتي” قدما في الدور ربع النهائي من المنافسة الأوروبية.

وشارك بن سبعيني في المواجهة أساسيا، وهي رابع مباراة يلعبها مدافع “الخضر” في منافسة “التشامبيونز ليغ”، طيلة مشواره الكروي، في حين دخل مواطنه محرز بديلا في الدقيقة الـ69 من زمن اللقاء.

ورغم فوز محرز ورفاقه على بن سبعيني وزملائه بثنائية نظيفة، إلا أن “محاربي الصحراء” افترقا على تقييم واحد، منحتهما إياه شبكة “هوسكورد” العالمية، المتخصصة في إحصائيات مباريات كرة القدم، إذ تحصل كلاهما على علامة 10/6.4.

وشارك رياض محرز للمرة الرابعة في الدور ثمن النهائي، من منافسة دوري أبطال أوروبا، كانت ثلاث مرات منها متتالية رفقة “النادي الأزرق السماوي” ومرة وحيدة لما كان يصنع أمجاد فريقه السابق ليستر سيتي.

ويُعد “ميستر هاتريك” ثاني لاعب جزائري يلعب الدور ذاته أربع مرات، بعدما عادل رقم مواطنه ياسين براهيمي، الذي حقق الرقم نفسه عندما كان يتقمص ألوان فريق بورتو البرتغالي.

ووصل النجم محرز إلى مباراته الـ28 في منافسة “التشامبيونز ليغ”، لعبها بقميص نادي ليستر سيتي ومانشستر سيتي، مُسجلا 06 أهداف في مشواره الأوروبي لحد الآن.

وسيتواجه لاعبا المنتخب الوطني الجزائري محرز وبن سبعيني، مرة أخرى بتاريخ الـ16 مارس المقبل، في مباراة إياب ثمن نهائي، من المنافسة الأوروبية ذاتها، في مواجهة ستضمن للجماهير الجزائرية دون شك، وجود لاعب جزائري في الدور المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.