الرئيسية » رياضة » رياض محرز يواصل تسجيل اسمه في تاريخ الكرة الإفريقية

رياض محرز يواصل تسجيل اسمه في تاريخ الكرة الإفريقية

سجل النجم الجزائري رياض محرز اسمه في سجلات الكرة الإفريقية، عندما افتك مكانة في التشكيلة المثالية للقارة “السمراء” في العشرية الأخيرة.

واختار الاتحاد الدولي للإحصاء والتـأريخ في كرة القدم، رياض محرز ضمن أحسن اللاعبين الأفارقة في الفترة الممتدة ما بين 2011 و2020، الذين تألقوا في ملاعب كرة القدم مع أنديتهم ومنتخبات بلادهم.

وضمت القائمة إلى جانب قائد كتيبة “الخضر” محرز، نجوما كبار، بداية بالمصري محمد صلاح مهاجم نادي ليفربول الإنجليزي، وصانع أفراح المنتخب المصري، إضافة إلى زميله في النادي المهاجم السنغالي ساديو ماني، قائد كتيبة “أسود الترنغا” منتخب السنغال.

وكان قناص المنتخب الغابوني، ومهاجم نادي أرسنال الإنجليزي حاليا،  إيمريك بيار أوبا ميانغ ضمن ثلاثي خط هجوم التشكيلة ذاتها.

وضمت القائمة الاسمية لأفضل اللاعبين الأفارقة في العشرية الأخيرة، إلى جانب رياض محرز في خط الوسط، اللاعب الإيفواري يايا توري نجم برشلونة ومانشستر سيتي سابقا، إضافة إلى أندري أيو متوسط ميدان منتخب غانا ونجل نجم الكرة الغانية سابقا أبيدي بيليه.

وخلف محرز في خط الدفاع، جاء كل من السنغالي كاليدو كوليبالي والمغربي مهدي بن عطية والمصري أحمد فتحي والإيفواري إيريك بيلي.

وافتك النيجيري فينست إنياما منصب حراسة المرمى، في التشكيلة التي ضمت رياض محرز وكبارة نجوم القارة السمراء المتألقين في الفترة ذاتها.

وضمن محرز مكانه في القائمة نظير تألقه مع ناديه السابق ليستر سيتي، خاصة موسم 2016/2015، عندما تُوج بالدوري الإنجليزي الممتاز، وفوزه بجائزة أفضل لاعب في إنجلترا، قبل أن يواصل مستوياته الكبيرة رفقة ناديه الحالي مانشستر سيتي.

كما أن قيادة “محارب الصحراء” لرفاقه في المنتخب الوطني الجزائري، للتتويج بكأس أمم إفريقيا بمصر سنة 2019 للمرة الثانية في تاريخ الكرة الجزائرية، عززت حظوظه ليكون بين أفضل نجوم القارة الإفريقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.