الرئيسية » الأخبار » زبيدة عسول: شعار “مخابرات إرهابية” يمثل تلاعب بمطالب الحراك

زبيدة عسول: شعار “مخابرات إرهابية” يمثل تلاعب بمطالب الحراك

الحراك لم يخرج لمواجهة الجيش والمخابرات

قالت رئيسة حزب الاتحاد من أجل الرقي والتغيير زبيدة عسول، إن الحراك لم يخرج ضدّ الجيش والمخابرات وإنما ضدّ النظام الفاسد.

وانتقدت عسول بعض الشعارات المرفوعة في الحراك على غرار “مخابرات إرهابية” مشيرة أنها تمثّل تلاعبا بمطالب الحراك الحقيقية المطالبة بدولة القانون والحقوق والحريات.

وأضافت عسول في حوار مع صحيفة الخبر اليوم الخميس، أنها تؤمن بأن مردّدي تلك الشعارات أقلية واستثناء ولا يمكن تعميمهم على كل الحراك، كما لا يمكن استغلال ذلك لقمع المسيرات الشعبية.

وأكدت المتحدثة أن هناك تصرفات من قبل أشخاص في الأجهزة الأمنية غير مقبولة ويجب إدانتها ومحاسبتهم دون اتهام المؤسسات ككل.

وفيما يخص عدم الاستجابة للحوار مع السلطة، قالت عسول إن تبون لم يدعو لحوار صريح وإنما اكتفى بإجراء لقاءات فردية مع شخصيات سياسية.

وختمت رئيسة حزب الاتحاد من أجل الرقي والتغيير كلامها بالقول: “نحن نعتقد أنه يوجد في مؤسسات الدولة وطنيون ونزهاء لكن القرار ليس بيدهم وليسوا قادرين على التغيير”.

عدد التعليقات: (2)

  1. ياو فاتكم القطار وانتهت اللعبة يالزواف .يحيا الجيش والمخابرات والشرطة والدرك .ربحتم غير العيب وفضحتم أمام الشعب الجزائري ولا تزدادون الا بغض ومقت

  2. نورالدين الجزائري

    ولماذا طردوكي من تيزي وزو وهي منطقة معادية للنظام بامتياز
    اتركوا العمل السياسي يرحمكم الله و اكتبوا مذكراتكم ان كان لديكم ما يذكر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.