سائق شاحنة يدهس شرطيا ويرديه قتيلا بغليزان
سائق شاحنة يدهس شرطيا ويرديه قتيلا بغليزان عبد الحميد خميسي

سائق شاحنة يدهس شرطيا ويرديه قتيلا بغليزان

أصدرت المديرية العامة للأمن الوطني، اليوم الثلاثاء، بيانا، إثر وفاة عون الشرطة خديم محمد، الذي تعرض لحادث دهس من طرف سائق شاحنة بدائرة زمورة ولاية غليزان.

وأكدت مصالح الأمن توقيف سائق الشاحنة “المتهور”، البالغ من العمر 22 سنة، من قبل مصالح أمن ولاية غليزان، مشيرة إلى أن التحقيق في هذه الحادثة مفتوح تحت إشراف السلطات القضائية المختصة.

وحسب المصدر ذاته، تعود ظروف هذا الحادث الأليم، إلى رفض سائق الشاحنة الامتثال لأمر التوقيف من طرف أفراد شرطة المرور على مستوى مفترق الطرق حي قدوري ببلدية زمورة، ليقوم بصدم الضحية وسحبه مسببا له إصابات بليغة، تم نقله على جناح السرعة إلى مستشفى غليزان، أين لفظ أنفاسه الأخيرة صباح اليوم.

وتقدم المدير العام للأمن الوطني، فريد بن الشيخ، باسمه الخاص وباسم كافة مستخدمي الأمن الوطني بـ”تعازيه الخالصة وأصدق مشاعر المواساة” إلى عائلة المرحوم.

وأوفد بن الشيخ إطارات سامية من الأمن الوطني، يتقدمهم مدير الصحة والنشاط الاجتماعي والأنشطة الرياضية، والمفتش الجهوي لشرطة الغرب ورئيس أمن ولاية غليزان، لتقديم واجب العزاء لعائلة الفقيد.

وأشارت المديرية العامة للأمن الوطني أن الفقيد سيوارى الثرى عصر اليوم 10 ماي 2022، بمقبرة بلدية سيدي لزرق بدائرة منداس بولاية غليزان.

شاركنا رأيك