الرئيسية » الأخبار » سجن وترحيل جزائري من الأراضي الفرنسية لرفضه خدمة يهود

سجن وترحيل جزائري من الأراضي الفرنسية لرفضه خدمة يهود

سجن وترحيل جزائري من الأراضي الفرنسية لرفضه خدمة يهود

 أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان ترحيل جزائري، رفض توصيل وجبات لزبائن يهود.

ونشر في تغريدة له على تويتر” لقد اتخذت قرارا بطرد رجل رفض توصيل وجبات طعام لعملاء يهود”.

وأضاف وزير الداخلية الفرنسي في تغريدته، أن الرجل قد حُكم عليه بالسجن لمدة أربعة أشهر بتهمة معاداة السامية.

وأفادت جريدة “لوبوان” أن الشاب جزائري وعُمره 19 سنة، وحكمت عليه نيابة ستراسبورغ بأربعة أشهر حبسا نافذا بتهمة معاداة السامية، وهو الأمر الذي ترفضه القوانين الفرنسية حسب رئيس محكمة ستراسبوغ.

من جانبه، أصر رئيس المحكمة برتراند غوتييه على إصدار القرار المصحوب بأمر إحالة، كما فرض على الشاب دفع غرامة تصل لـ 1000 يورو لمطعمي ستراسبورغ للتعويض عن الأضرار غير المالية.

وتقدم، الأسبوع الماضي، يهوديان يسيران مطعمين في مدينة ستراسبورغ، بشكوى ضد الشاب الجزائري لأنه رفض توزيع طعام منهما وقال إنه لا يتعامل مع اليهود.

وحسب وكالة الأنباء الفرنسية، فإن الشاب الجزائري في وضعية غير قانونية، وصل إلى فرنسا  قبل نحو عام بتأشيرة سياحية.

يأتي هذا بعدما إتهمت وسائل إعلام فرنسية الجزائر، بترحيل المهاجريين الأفارقة نحو بلدانهم، وإتهامها السلطات الجزائرية بسوء معاملة المهاجرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.