الرئيسية » الأخبار » سعاد ماسي تترحم على قايد صالح وتتمنى مواصلة الحراك

سعاد ماسي تترحم على قايد صالح وتتمنى مواصلة الحراك

في حوار لها مع وكالة الأنباء الألمانية على هامش إحيائها لعدة حفلات بمصر، ترحمت الفنانة الجزائرية سعاد ماسي على روح الفريق أحمد قايد صالح، مؤكدة أنها تتمنى استمرار الحراك الشعبي بسلمية، مضيفة أن الجزائريين قدموا للعالم صورة إيجابية عن الشعب الجزائري، كما شددت على أنه من المهم الآن أن تكون الجزائر في استقرار دائم.

وخطفت سعاد ماسي قلوب المصريين للمرة الأولى بأداء أغنية باللغة الفرنسية، تحمل اسم “Pays Natal”، من ألبومها الجديد، والتي تعني “الوطن الأم”، وأهدت الأغنية لبلدها الأم الجزائر، وتعاونت سعاد خلال هذا العمل مع الكاتبة الفرنسية الراحلة Françoise Mallet-Joris، والحائزة على عدة جوائز أدب عالمية.

وقالت الفنانة الجزائرية سعاد ماسي، إن ازدهار الفنون في أوروبا يرجع إلى اهتمامهم بالقراءة وانتشار المكتبات العامة، منتقدةً عدم اهتمام الكثير من العرب بالقراءة بدرجة كبيرة.

وأشارت ماسي، إلى صعوبة المقارنة بين الفن في أوروبا والفن في العالم العربي، بسبب التباين في الثقافات، وأن الناس في أوروبا لديهم ثقافة فنية منذ الصغر، فقبل أن يكمل الطفل عامه الخامس يعتاد على الذهاب لدور السينما والمسرح والمتاحف، فيتربى على حب الفن منذ الصغر.

وأضافت بأنه على الفنان أن يكون قريباً من الناس، وأن يبحث عن الكلمات التي تقدم معنى وتحمل عمقاً من أجل أن يخرج أغنية جميلة.