بعد انخفاض حاد.. أسعار النفط تعود إلى الاستقرار
span>سعر النفط يكسر حاجز 100 دولار مع بدء الغزو الروسي فريد بلوناس

سعر النفط يكسر حاجز 100 دولار مع بدء الغزو الروسي

تواصل مؤشرات أسعار النفط ارتفاعها منذ بدء الأزمة الأوكرانية، ومع إعلان بوتين بدء العملية العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية سجلت تعاملات بداية  اليوم الخميس، ارتفاعا كبيرا لتكسر عتبة 100 دولار للبرميل.

وارتفع سعر خام برنت بنسبة 5.14% إلى 101.13 دولار للبرميل تسليم أفريل، واستمر في الصعود ليتجاوز 103 دولار للبرميل خلال تداولات اليوم.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

في حين ارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط، وهو الخام القياسي للنفط الأميركي، صباح اليوم الخميس بنسبة تقارب 5% إلى 96.70 دولارا للبرميل تسليم أفريل المقبل، واستمر في الارتفاع خلال تعاملات اليوم ليقفز فوق 98 دولارا.

ويتوقع المحللون أن تستمر أسعار النفط في الصعود في ظل الغزو الروسي على الأوكرانية، حيث وعدت بعض الدول الغربية بفرض المزيد من العقوبات على روسيا، كما يتوقع أن ترد روسيا على العقوبات من خلال تقليص عمليات التسليم من جانبها.

وروسيا منتج رئيس للنفط الخام، إذ تعتبر ثاني أكبر منتج بعد الولايات المتحدة بمتوسط يومي 10.2 ملايين برميل، وهي أكبر مصدّر للغاز الطبيعي إلى أوروبا.

من جهة أخرى، أثرت العودة المحتملة لمزيد من الخام الإيراني إلى السوق على الأسعار، حيث اقتربت طهران والقوى العالمية من إحياء اتفاق نووي.

قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير اللهيان أمس الأربعاء “المحادثات النووية في فيينا تصل إلى نقطة حساسة وهامة”.

ومع ذلك، يقول محللون إن هناك فرصة ضئيلة لعودة الخام الإيراني إلى السوق في المستقبل القريب لتخفيف شح المعروض الحالي.

وقالت براتيبها ثاكر من إيكونوميست أنتيليجنس: “إذا تم التوصل إلى اتفاق أمريكي – إيراني، فسيخفف بعض الضغط لكن ليس بما يكفي لوقف أسعار النفط ببطء نحو ثلاثة أرقام”.

شاركنا رأيك