الرئيسية » رياضة » سعيد بن رحمة يروي القصة كاملة لتقمّصه ألوان المنتخب الجزائري

سعيد بن رحمة يروي القصة كاملة لتقمّصه ألوان المنتخب الجزائري

روى النجم سعيد بن رحمة، قصة تقمصّه ألوان المنتخب الوطني الجزائري، في حوار مُطول أجراء مع الموقع الرسمي لناديه الإنجليزي وست هام يونايتد، كشف فيه العديد من الجوانب الخفية في مسيرته الكروية وحياته الشخصية.

وبعد أن عاد الوافد الجديد لنادي وست هام يونايتد سعيد بن رحمة، إلى الحديث عن  أبرز المحطات في مسيرته الكروية، منذ طفولته التي قضاها في مدينة وهران، قبل تنقله إلى فرنسا للعيش مع والدته، كشف تعلقه الدائم بالجزائر، ورغبته الشديدة في أن يكون “محاربا للصحراء”.

وكشف لاعب “الخضر” أنه كان مناصرا وفيّا للمنتخب الوطني الجزائري منذ طفولته، وأنه كان يدعمه ويشاهد كل المباريات، بالإضافة إلى خروجه إلى الشارع للاحتفال في كل مرة رفقة الجماهير الجزائرية، بعد كل انجاز كان يُحققه “ثعالب الصحراء”.

وقال سعيد بن رحمة إن لحظة تلقّيه اتصالا من الناخب الوطني السابق كريسيان غروركوف، كان أمرا لا يُمكن تخيله على الإطلاق، مؤكدا أن سعادته بتلك المكالمة كانت كبيرة جدا.

ووصف بن رحمة التحاقه بالمنتخب الوطني الجزائري في الـ13 من شهر أكتوبر عام 2015، في مباراة منتخب السنغال، بالأمر المذهل والذي لا يمكن وصفه على الإطلاق، لأن مُعايشة تلك اللحظة كانت لا تصدق بالنسبة إليه، على حد قوله.

وشارك بن رحمة الوافد الجديد إلى صفوف المنتخب الوطني وقتها، بديلا لزميله سفيان فيغولي، عند الدقيقة الـ70، في ودية السنغال، التي لُعبت على أرضية ميدان ملعب 05 جويلية، وانتهت بهدف دون رد، لصالح مُسجل الهدف الوحيد ياسين براهيمي ورفاقه.

وأكد مهاجم نادي “الهامرز” أنه يشعر بفخر كبير، في كل مرة يتلقى الدعوة لتمثيل المنتخب الوطني الجزائري، لأن ارتداء ألوان الجزائر بالنسبة إليه، أمر يبعث على الفخر والاعتزاز بجزائريته دوما، على حد تصريحاته.

ونوّه سعيد بن رحمة إلى أن كرة القدم في الجزائري هي بمثابة كل شيء للجماهير الجزائرية، التي وصفها بالمهووسة بحب الساحرة المستديرة، والمانحة للحب والتقدير لكل لاعب يُمثل منتخب بلادها الجزائر.

وظهر صاحب الـ25 عاما في 06 مناسبات بقميص كتيبة “محاربي الصحراء”، كانت خمسة منها في مباريات ودية، وواحدة في تصفيات كأس أمم إفريقيا، أين أقحمه الناخب الوطني جمال بلماضي أساسيا في مباراة العودة أمام المنتخب الزيمبابوي.

وترى الكثير من الجماهير الجزائرية في نجمها سعيد بن رحمة المستقبل الواعد للمنتخب الوطني الجزائري، المقبل على خوض غمار منافسة تصفيات كأس العالم المقرر إقامتها في قطر شتاء 2022.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.