الرئيسية » الأخبار » سفارة الجزائر بفرنسا توضح مأساة الجزائريين العالقين في مطار باريس

سفارة الجزائر بفرنسا توضح مأساة الجزائريين العالقين في مطار باريس

كشفت السفارة الجزائرية بباريس أن الجزائريين المقيمين في بريطانيا والعالقين منذ 27 فبراير في المنطقة الدولية لمطار باريس رواسيشارل ديغول قد تم إعلامهم من طرف وكالة الخطوط الجوية الجزائرية في لندن بإلغاء تذاكرهم الخاصة برحلة باريسالجزائر العاصمةيومين قبل دخولهم التراب الفرنسي إثر ظهور السلالة المتحورة لكوفيد-19 في الجزائر.

ويبلغ عدد العالقين 27 شخصا منهم أطفال.

وجاء في بيان السفارةأمام هذا الوضع، فإن الشركة الوطنية للطيران قد أبدت استعدادها للتكفل بتذاكر العودة نحو مقرات الإقامة ودفعتكاليف فحص بي سي آر  (PCR) وتعويض تذاكرهم لندنباريس مع التكفل بفائض أغراضهمكما التزمت بالتكفل بتكاليف الفندق حتىيتم تنظيم عودتهم“.

وعلقت السلطات الجزائرية رحلات إجلاء الرعايا الجزائريين وأغلقت المجال الجوي بعد ظهور السلالة المتحورة لكورونا، إلى اشعار آخر خلالمجلس الوزراء المنعقد في فبراير  الماضي.

وأضافت السفارةعلى الرغم من الاقتراحات المقدمة بضمان عودتهم نحو مقرات إقامتهم (بريطانيا) فضل المعنيون البقاء في المنطقة الدولية، مضيفة أن شركة الجوية الجزائرية قد تكفلت خلال 15 يوما بتكاليف الإطعام وأمور أخرى “على أمل  أن يحتكم المسافرون المقيمون ببريطانيا إلى العقل وتفهم مجهودات الدولة الجزائرية لمكافحة العدوى“.

1 أفكار بشأن “سفارة الجزائر بفرنسا توضح مأساة الجزائريين العالقين في مطار باريس”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.