span>سفير الجزائر في قطر يستقبل ضحية إيتو كمال بوزار

سفير الجزائر في قطر يستقبل ضحية إيتو

 استقبل سفير دولة الجزائر بقطر مصطفى بوتورة “اليوتوبر” الجزائري الذي اعتدى عليه إيتو سامويل في باحة ملعب 974.

ونشر صانع المحتوى الجزائري المعروف باسم سعيد مانوني صورة له داخل سفارة الجزائر بدولة قطر.

وأشاد مانوني بالسلطات الجزائرية ودورها في مرافقة الجالية الجزائرية بالخارج.

وتقدم صانع المحتوى الجزائري بالشكر الجزيل لسعادة سفير دولة الجزائر بقطر وللشعب الجزائري الذي تضامن معه بعد واقعة الاعتداء.

وأضاف اليوتوبر الجزائري بأن الحملة التضامنية للإعلام العربي والعالمي رفعت من معنوياته كثيرا.

وسأل ماموني إيتو عن ملابسات المباراة الفاصلة التي جرت بين الجزائر والكاميرون، وعن قضية انحياز الحكم غاساما للجانب الكاميروني.

وأثارت الواقعة حفيظة رئيس الاتحاد الكاميروني الذي أصر على ضرب الشاب الجزائري ولكمه بقوة وركله وهو على الأرض.

ورفض إيتو الإدلاء بأي تصريح للحاضرين جراء ردة فعله وتوجه مباشرة مع الأمن القطري إلى مركز الشرطة.

ويتواجد إيتو حاليا في قطر بصفته سفيرا لكأس العالم 2022

واستعرض الشاب الجزائري في فيديو نشره عبر صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي الكدمات الموجودة في جسده جراء الضرب كما أظهر كاميرته المحطمة.

واعتذر إيتو عن حادثة الاعتداء في بيان نشره الاتحاد الكاميروني، مؤكدا أنه تلقى الكثير من الاستفزازات منذ مباراة منتخب بلاده والجزائر في مارس الماضي.

وتعهد رئيس الإتحاد الكاميروني بمواصلة مقاومة الاستفزاز والمضايقات اليومية من بعض الجزائريين على حد قوله.

 

تابع آخر الأخبار عبر غوغل نيوز

شاركنا رأيك