الرئيسية » الأخبار » سلطة الضبط تأمر وتهدد القنوات الجزائرية لهذا السبب

سلطة الضبط تأمر وتهدد القنوات الجزائرية لهذا السبب

طلبت سلطة ضبط السمعي البصري، من وسائل الإعلام البصرية التوقف الفوري عن بث الحملات الإشهارية الخاصة بالمواد الصيدلانية ومنتجات المكملات الغذائية، مؤكدة أن الإشهار لهذه المواد يقتضي تراخيص من جهات علمية مختصة.

وأدانت سلطة الضبط في بيان لها هذه الحملات الإشهارية ووجهت إنذارا لكل وسائل الإعلام السمعية البصرية التي تبث مثل هذه الومضات الإشهارية الكاذبة، كما طالبت بالتوقف الفوري لهذه الحملة الإشهارية مع إمكانية اتخاذ إجراءات ردعية في حالة مواصلة هذه القنوات لذلك.

وأضاف البيان أن سلطة ضبط السمعي البصري قد تابعت منذ مدة الحملات الإشهارية الخاصة بالمواد الصيدلانية ومنتجات المكملات الغذائية عبر القنوات التلفزيونية المختلفة بشكل لافت ومقلق، لما صاحب هذه الحملة من تغليط للرأي العام بالترويج لمعلومات ومعطيات غير دقيقة عن منافع مزعومة لهذه المنتجات، وحث المواطنين على استهلاكها بإشراك أطباء ومختصين واستغلال فئة الأطفال في هذا الإشهار التضليلي لاستقطاب الزبائن دون مراعاة للمعايير العلمية في ذلك، ولا القواعد القانونية والأخلاقية للإشهار، وهو ما من شأنه إلحاق الضرر بمستهلكيها وخلق تداعيات ومخاطر صحية عليهم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.