الرئيسية » الأخبار » سلطة الضبط تقرر توقيف برنامج “ما وراء الجدران” نهائيا

سلطة الضبط تقرر توقيف برنامج “ما وراء الجدران” نهائيا

قررت سلطة ضبط السمعي البصري، اليوم الخميس، التوقيف النهائي لبرنامج “ما وراء الجدران” الذي تبثه قناة “النهار تي في”.

وجاء القرار، حسب بيان السلطة، جرّاء تسجيلها لـ”تجاوزات مهنية وأخلاقية كثيرة” في مضمون البرنامج.

وأفاد البيان أن السلطة لاحظت أن البرنامج حاد عن أهدافه في كثير من الأحيان، وهو ما دفعها إلى إصدار إنذارات عدة تخص هذا البرنامج، الذي أحدث جدلا في الأوساط الاجتماعية وردود فعل غاضبة ومستاءة لمحتواه.

وأضاف بيان الهيئة أن البرنامج سجل إصرار على طرح طابوهات وإشكالات اجتماعية، تمس أحيانا بالآداب والقيم الاجتماعية.

أشار البيان أن سلطة ضبط السمعي البصري لاحظت أن البرنامج يستغل بعض الحالات الاجتماعية على أنها ظواهر دون الاستناد إلى دراسات علمية وإحصاءات دقيقة.

وذكر أن البرنامج روج لأشخاص معروفين بامتهان الدجل والخرافة والاستخفاف بعقل المشاهد.

وقررت سلطة ضبط السمعي البصري توقيف برنامج “ما وراء الجدران” نهائيا ابتداء من تاريخ صدور البيان، وألزمت القناة بالتقيد بالقوانين المنظمة للنشاط السمعي البصري وبأخلاقيات المهنة.

وكانت سلطة الضبط وجهت يوم الثلاثاء الماضي، تحذيرات إلى بعض القنوات التلفزيونية الجديدة التي تبث برامجها دون ترخيص صادر عن وزارة الاتصال.

وأكدت أنها تحتفظ بحقها في مقاضاة كل من لا يمتثل لمقتضيات القانون 14-04 المتعلق بالنشاط السمعي البصري.

وقبلها أصدرت وزارة الاتصال وسلطة ضبط السمعي البصري بيانا مشتركا بجمل تحذيرا للقنوات التلفزيونية الخاصة بالمتابعة القضائية في حال المساس واستغلال الحياة الخاصة للأطفال.

جاء ذلك، -حسب البيان- بعد تسجيل عديد التجاوزات المتعلقة باستغلال الطفل والمساس بسلامته المعنوية على شبكات التواصل الاجتماعي والقنوات السمعية والبصرية الخاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.