سليماني يرفض الاستسلام ويقترب من أحد أكبر الدوريات الأوروبية
span>سليماني يرفض الاستسلام ويقترب من أحد أكبر الدوريات الأوروبية عبد الخالق مهاجي

سليماني يرفض الاستسلام ويقترب من أحد أكبر الدوريات الأوروبية

يرفض الهداف التاريخي للمنتخب الوطني الجزائري إسلام سليماني، الاستسلام في مشواره الكروي، بالإصرار على البقاء في الدوريات الأوروبية، رغم كبر سنه، ورغبة أندية خليجية عدة في استقدامه.

وبفضل إصراره وعزيمته على البقاء في ملاعب القارة، يقترب إسلام سليماني من العودة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، أحد الدوريات الأوربية الخمسة الكبرى، إن لم يكن أقواهم حسب رأي الكثير من المختصين.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

وبات “محارب الصحراء” قريبا من الانضمام إلى فريق نوتنغهام فوريست أحد أعرق الأندية الإنجليزية، والعائد بدوره إلى الدوري منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز، نهاية موسم 2022/2021، حسب ما كشفته صحيفة “ريكورد” البرتغالي.

وقالت الصحيفة البرتغالية إن سليماني اقترب من إنهاء صفقة تعاقده مع نادي نوتنغهام فوريست الإنجليزي، الذي سيلعب الموسم المقبل منافسة “البريمر ليغ”، بعد غياب دام لمدة 23 عاما.

ومن المرجح أن تتم صفقة انتقال المهاجم الدولي الجزائري إلى صفوف الوافد الجديد الموسم المقبل على منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز، نظرا للإصرار مدرب نوتغهام فوريست التقني ستيف كوبر على انتداب النجم سليماني.

وفي سياق رغبة ستيف كوبر بضم المهاجم الدولي الجزائري إلى صفوف النادي الإنجليزي الحائز على لقبين في منافسة دوري أبطال أوروبا، كشف الصحيفة أن المدرب ذاته، يسعى للتعاقد مع مهاجم آخر يزامل سليماني، وهو النيجيري تابو أو يني.

ويهدف مهاجم المنتخب الوطني الجزائري لمغادرة صفوف ناديه البرتغالي سبورتينغ لشبونة، خلال سوف انتقالات اللاعبين الصيفية الحالية، بسبب دخوله في خلاف حاد مع مدربه البرتغالي روبن أموريم.

وكان التقني البرتغالي أموريم، قد أخرج سليماني من حساباته الفنية، في الجولات الست الأخيرة من منافسة الدوري البرتغالي لكرة القدم، الموسم الماضي.

واتهم روبن أموريم لاعبه الجزائري بالتخاذل في التدريبات، وهو ما نفاه اللاعب جملة وتفصيلا مرات عدة، من خلال منشورات على حساباته الشخصية في منصات التواصل الاجتماعي.

شاركنا رأيك