span>سونطراك تتحرّك لجذب حوالي 20 مؤسسة أمريكية تنشط في مجال الطاقة أميرة خاتو

سونطراك تتحرّك لجذب حوالي 20 مؤسسة أمريكية تنشط في مجال الطاقة

نظم مجمع سونطراك، اليوم الثلاثاء، ملتقى أعمال مع حوالي 20 رئيسا لمؤسسات أمريكية تنشط في مجال الطاقة.

واحتضنت سونطراك، الحدث، بالتعاون مع مجلس الأعمال الجزائري الأمريكي.

وتم، عقد ثلاثة اجتماعات موضوعاتية متزامنة، في إطار فعاليات هذا الملتقى.

وخُصّصت الاجتماعات لبحث فرص التعاون في مجمل سلسلة قيم المحروقات، والخدمات البترولية والغازية، وكذا تطوير الطاقات المتجددة والهيدروجين.

وشكّل هذا الحدث فرصة للمجمع الجزائري من أجل الترويج لجاذبية قطاع الطاقة في الجزائر والتعريف بفرص الاستثمار المتاحة فيه، مع التركيز على دور الشراكة كحافز استراتيجي لمرافقة تطور المجمع.

وتتحرك الجزائر بشكل ملحوظ، من أجل تعزيز علاقاتها في مجال الطاقة مع الولايات المتحدة الأمريكية، حيث عقد وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب، اليوم، اجتمع هاما مع رئيسي مجلس الأعمال الجزائري – الأمريكي ، إسماعيل شيخون وديفيد ويلهام.

وشدد وزير الطاقة على أهمية التعاون والشراكة الاستراتيجية التي تربط الشركات الجزائرية والأمريكية في مجال النفط والغاز.

وعرض، الوزير عرقاب، استراتيجية تطوير القطاع القائمة على بعث الاستثمارات بهدف الرفع من الإنتاج وتحويل النفط والغاز.

كما عرض الوزير فرص الاستثمار والشراكة الهامة التي يوفرها القطاع لاسيما في مجال التنقيب عن المحروقات وتطويرها واستغلالها، وفي مجال البتروكيمياء والرقمنة والحلول التكنولوجية وخفض الانبعاثات وتقليل البصمة الكربونية.

ودعا عرقاب، الشركات الأمريكية إلى الاستثمار في قطاع المناجم بالجزائر وإقامة شراكات متبادلة المنفعة مع الشركات الجزائرية مع نقل المعرفة والتكوين، دلاسيما في مجال البحث والاستكشاف وتثمين الثروات المنجمية وتطوير المجال المنجمي بالجزائر.

شاركنا رأيك