span>“سونلغاز” تتفق مع شريكتها الفرنسية على حتمية اتخاذ قرارات مستعجلة تخصّ ملفات هامة أميرة خاتو

“سونلغاز” تتفق مع شريكتها الفرنسية على حتمية اتخاذ قرارات مستعجلة تخصّ ملفات هامة

عقد الرئيس المدير العام للشركة الوطنية “سونلغاز”، مراد عجال، اجتماعا مرئيا مع المدير العام لشركة “سيديفار-فرنسا”، ميشيل مولا.

وناقش المسؤولان خلال اللقاء، وضعية عديد الملفات ذات الصلة بشركة “سيديفار-الجزائر”، التي تمّ إنشاؤها سنة 2018.

وأكد مراد عجال، خلال أشغال الاجتماع على أهمية الشراكة التي تجمع “سونلغاز” بشريكتها الفرنسية “سيديفار”.

وأبرز عجال، أن هذا الاجتماع يأتي للدفع بهذه الشراكة إلى أعلى وأهم مستوى، من خلال قرارات من شأنها استدراك التأخر على مستوى عديد المشاريع، لاسيما وأن “سونلغاز” تعتبر فاعلبا محوريا في إطار الإقلاع الاقتصادي الذي تشهده الجزائر.

وشدّد المسؤول الجزائري، على ضرورة احترام مبدأ رابح- رابح فيما يتعلّق بالشراكة بين الطرفين الجزائري والفرنسي.

وأشار المتحدث، إلى أن قاعدة رابح-رابح تُعتبر الركيزة الأساسية التي تؤسّس عليها “سونلغاز” كل علاقاتها الداخلية والخارجية.

من جهته، أثنى ميشيل مولا، على مستوى التعاون والشراكة مع “سونلغاز”، معتبرا الشركة الجزائرية شريكا استراتيجيا ومهما لـ”سيديفار”.

وأعرب مولا، عن الإرادة الشديدة لشركته من أجل دعم هذا التعاون من خلال رفع كل العراقيل التي من شأنها تعطيل مستوى العمل بين الطرفين.

وتمّ التأكيد خلال الاجتماع على حتمية اتخاذ قرارات مستعجلة وجادة تجاه جملة من الملفات لاسيما ما يتعلّق بضرورة توقيع ملحق الشراكة بين الطرفين واتخاذ قرار بخصوص موضوع إنجاز مشروع الفرن الخاص بتصنيع العوازل الزجاجية والانتهاء من سلسلة التجمع، إلى جانب تسريع وتيرة تسليم بعض الطلبيات الخاصة بعوازل الخطوط الكهربائية.

تابع آخر الأخبار عبر غوغل نيوز

شاركنا رأيك