الرئيسية » الأخبار » سونلغاز تعلّق حملة استرداد الديون من الزبائن

سونلغاز تعلّق حملة استرداد الديون من الزبائن

سونلغاز تبرم اتفاقية ربط كهربائي مع ليبيا و04 اتفاقيات مع دول إفريقية أخرى

طلب وزير الطاقة، عبد المجيد عطار، من شركة سونلغاز تعليق الحملة التي أطلقتها مؤخرا لاسترداد الديون من الزبائن.

وأصدرت وزارة الطاقة، مساء اليوم الثلاثاء بيانا، جاء فيه “وجه وزير الطاقة عبد المجيد عطار أمس مراسلة لمؤسسة سونلغاز، التي أطلقت حملة كبيرة لاسترداد الديون المستحقة لدى زبائنها، التي تعتبر بالغة الأهمية، ولها تأثير سلبي للغاية على الميزان المالي للشركة.”

وأضافت “وفي هذا الصدد طلب وزير الطاقة  تعليقًا مؤقتًا خلال فترة الشتاء لهذه العملية.”

وأردفت “يصعب قطع الكهرباء أو الغاز خاصة عن ذوي الدخل المنخفض والمواطنين المعزولين (مناطق الظل) والمستخدمين الذين يكون نشاطهم حساسًا.”

وفي هذا الصدد ذكرت الوزارة، الإدارات والخدمات العامة ووحدات الإنتاج الحساسة/ البنية التحتية التي تستخدم العمال أو الذين يخصص إنتاجهم للاستهلاك أو السوق الوطنية مثل مياه الشرب أو الإنتاج الزراعي والاستراتيجي.

وأوعز وزير الطاقة إلى شركة سونلغاز بالنظر في إعادة ربط بعض الحالات الحساسة التي حدث بها انقطاع، كما طلب تقريرا أسبوعيا مفصلا عن الوضع، من أجل متابعة ومراقبة منتظمة للوضع خلال هذه المدة.

وأوضحت أن القرار جاء تماشيا مع توجيهات رئيس الجمهورية والوزير الأول  بشأن تقليص وتخفيف الأثر الاقتصادي لوباء كورونا على المواطن الجزائري.

وكان الرئيس المدير العام لشركة سونلغاز شاهر بولخراص، أعلن اليوم الثلاثاء، الشروع في قطع الكهرباء عن الموطنين الذين لم يسددوا 4 أو 5 فواتير.

وأوضح مسؤول الشركة العمومية أن عملية القطع تشمل المواطنين والمصانع والتجار. مشيرا إلى أن قيمة ديون فواتير الشركة لدى زبائنها بلغت حوالي 180 مليار دينار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.