span>سياحة وأسفار للاعبي المنتخب الجزائري أثناء المونديال كمال بوزار

سياحة وأسفار للاعبي المنتخب الجزائري أثناء المونديال

 استغل لاعبو المنتخب الجزائري فترة توقف الدوريات الأوروبية من أجل قضاء عطلة استثنائية بعيدا عن الضغط.

وتتزامن فترة الراحة التي تقضيها العناصر الوطنية مع الإثارة التي تشهدها نهائيات كأس العالم 2022 بقطر.

وبدى التأثر كبيرا على أشبال الناخب الوطني جمال بلماضي في آخر مبارتين وديتين أمام مالي والسويد عقب الفشل في بلوغ مونديال قطر.

وتوقف الناخب الوطني جمال بلماضي بمطار باريس بعد عودته من مدينة مالمو السويدية رفقة عدد من لاعبيه.

واستغل الدولي الجزائري يوسف عطال، لاعب نادي نيس الفرنسي، فترة الراحة الحالية لقضائها رفقة عائلته بصحراء الجزائر.

وظهر هاريس بلقبلة بمدينة دبي الإماراتية مستمتعا بصحراء وشواطىء برج العرب.

وفضل سعيد بن رحمة العودة إلى مسقط رأسه بعين تيموشت وقضاء إجازة بمدينة وهران.

وارتأى عيسى زيارة أهله وأقاربه بمدينة عين تاقورايت ولاية الشلف بعيدا عن ضغط مباريات ناديه فياريال.

وفضلت أغلب عناصر المنتخب الجزائري البقاء في فرنسا مع عائلاتها بعد سفرية السويد في حين  عاد رياض محرز إلى منزله بانجلترا.

ويتابع رفقاء سليماني بحسرة كبيرة فعاليات كأس العالم بقطر حيث كان اشبال بلماضي يمنون النفس بالتواجد في العرس العالمي.

 

 

 

 

 

ملخص أسبوعي لأهم أحداث الأسبوع

سنرسل لك ملخصا أسبوعيا عن أهم الأخبار والأحداث مباشرة إلى بريدك الإلكتروني

شاركنا رأيك