الرئيسية » الأخبار » “سيال” توظف طاقم كفاءات جزائري وتنهي عقدها مع الشريك الفرنسي

“سيال” توظف طاقم كفاءات جزائري وتنهي عقدها مع الشريك الفرنسي

نهاية الهيمنة الفرنسية على شركة "سيال" ولأول مرة مدير جزائري على رأسها

أعلنت مؤسسة سيال، نهاية عقد التسيير بين الجزائر ومجمع سويز الفرنسي وتعيين طاقم جديد يتكون من كفاءات جزائرية 100%.

وحسب بيان لها، فقد أشرف مجلس إدارة الشركة على تنصيب فرقة مسيرة جديدة تتكون من المدير العام إلياس ميهوبي، ونائب المدير العام مكلف بالخدمة العمومية للمياه والتطهير أمين حمادن.

ووفق البيان ذاته، فقد تمّ ترسيم القرار بتنظيم مراسم لتسليم واستلام المهام، أمس الثلاثاء على مستوى قاعة المحاضرات بالشركة ذاتها.

وأُجريت المراسم، ما بين السابق المدير العام من مجمع سويز إيف فاغيرازي وكذا لياس ميهوبي.

ويأتي القرار، بعد 3 تجديدات متتالية منذ إمضاء العقد الأول في سنة 2006، أي ما يعادل 15 سنة من الشراكة.

للإشارة، فقد تناوب على رئاسة الشركة منذ عام 2006، 4 رؤساء من جنسية فرنسية.

ويتعلق الأمر، بـديديي أودبو ما بين 2006 و2007، ثم جون مارك جاهن في الفترة ما بين 2007 و2017، ثم خلفه الفرنسي الآخر بريس كابيبال ما بين 2017 و2020، ورابعا إيف فاغيرازي وهو فرنسي أيضا ما بين أوت 2020 وأوت 2021.

يذكر، أن وزير الموارد المائية براقي أرزقي، كان قد أكد سابقا أن الجزائر تعتزم التخلي عن خدمات الشركة الفرنسية لتسيير المياه التي تتبعها مؤسسة “سيال.

وقال الوزير سابقا، “اليوم نستطيع تسيير المياه في الجزائر العاصمة ولدينا الكفاءات لتسيير المياه فيها”، موضحا أن ديون سيال بلغت 18 مليار دينار في العاصمة فقط خلال أزمة كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.