الرئيسية » الأخبار » شاب جزائري يتعرض للاعتداء في كوسوفو ويناشد السلطات التدخل لترحيله

شاب جزائري يتعرض للاعتداء في كوسوفو ويناشد السلطات التدخل لترحيله

شاب جزائري يتعرض للاعتداء في كوسوفو ويناشد السلطات التدخل لترحيله

ناشد شاب جزائري في كوسوفو تدخل السلطات الجزائرية من أجل ترحيله إلى البلاد، بعد نشره مقطع فيديو يقول إنه تعرض للاعتداء بسكين على مستوى الوجه ومٌطارد من طرف عصابة تسعى لقتله.

ويظهر مقطع الفيديو، مناشدة الشاب محمد سوسي الذي ينحدر من ولاية سكيكدة والمتواجد في كوسوفو، وهو يطلب من السلطات الجزائرية أن تتدخل وتقوم بمساعدته وترحيله في أقرب وقت وبأنه مختبئ عند أحد الجزائريين بصفة غير قانونية.

يقول محمد سويسي في منشور على حسابه في فيسبوك إنه سافر إلى تركيا العام الماضي، وبعد نهاية مدة إقامته وتعليق الرحلات الجوية إلى الجزائر، هاجر بطريقة سرية إلى كوسوفو، مركز الاستقبال اللاجئين، مضيفا أن مدة إيوائه انتهت ولا يستطيع المبيت في الشارع نظرا للأجواء الباردة وتعرضه لاعتداء بالسكين على مستوى الوجه والرجل.

وأوضحت السفارة الجزائرية ببلغراد أنها على اتصال بالشاب محمد، وفق جريدة الشروق اليومي، وأوكلت محاميا للدفاع عن الجزائريين المتواجدين داخل مركز الاستقبال بكوسوفو.

وفي السياق ذاته، كذّب ممثل المنظمة الدولية للهجرة بكوسوفو ألبير هوتي، ما تضمنه الفيديو معتبرا أنها مجرد ادعاءات، وقال: “إن النظام الخاص بالمنظمة يمنع طرد أي لاجئ من المتواجدين في المركز”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.