الرئيسية » الأخبار » شرفي: لا توجد دولة في العالم هيئاتها الانتخابية مستقلة مثل الجزائر

شرفي: لا توجد دولة في العالم هيئاتها الانتخابية مستقلة مثل الجزائر

أول تعليق لمحمد شرفي عن سير العملية الانتخابية

افتخر رئيس السلطة الوطنية للانتخابات، محمد شرفي، لأنه يعيش في الجزائر الجديدة، المبنية على المبادئ التي نص عليها بيان أول نوفمبر، مؤكدا أن دولة الحق والقانون هي رأس حربة الدفاع عن الدولة.

وخلال افتتاحه ندوة نقاش حول المكانة التي وضعتها اللجنة القانونية لصياغة مقترحات مشروع تعديل الدستور، اليوم الأربعاء، قال شرفي إن السلطة الوطنية للانتخابات أوكل لها أن تكون في منبع الشرعية الجديدة للحكومة في البلاد ولابد أن تكون قدوة في النزاهة وفي التفكير العلمي والتجرد من جميع الميولات الشخصية لأعضائها.

وأضاف شرفي في ذات الصدد قائلا: “من خلال الأبحاث التي قمت بها لم أجد دولة وصلت إلى ما وصلت إليه الجزائر من حيث استقلالية الهيئات الانتخابية والقوانين ولكن في الممارسات عكس ذلك”.

وأكد شرفي أن رئيس الدولة السابق، عبد القادر بن صالح، عندما سُئل عن الوضع في الجزائر في فترة الحراك خلال زيارة عمل قادته إلى روسيا، رد قائلا في الجزائر الآن لدينا الجيش والسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، معتبرا أن هذا تكليف وتحميل مسؤولية ثقيلة للسلطة.

أما فيما يخص مشروع مسودة الدستور اعتبره المتحدث ذاته، خطوة مفصلية لبناء الصرح الديمقراطي للجزائر، معتبرا أن عرض رئيس الجمهورية المشروع للإثراء، تنفيذ لالتزاماته المعلن عنها في خطاباته وكذا برنامج عمل الحكومة.

ودعا شرفي إلى دراسة مدى تدعيم مسودة تعديل الدستور، لصلاحيات السلطة وترسيخ استقلاليتها عن السلطة التنفيذية، مذكرا أنها وليدة شعارات ومطالب الحراك وقد كانت في مستوى المهام الموكلة لها شعبيا، وتعمل جاهدة لتجسيد الأهداف المسطرة لها لتجسيد وتعميق الديمقراطية الدستورية للتداول السلمي والديمقراطي على السلطة.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.