الرئيسية » الأخبار » شرفي يرفض التصويت الإلكتروني في الانتخابات

شرفي يرفض التصويت الإلكتروني في الانتخابات

شرفي: سنباشر تحقيقات في مصادر الأموال المستخدمة في الحملة الانتخابية

رفض رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات محمد شرفي، اللجوء إلى التصويت الإلكتروني في الجزائر بسبب وجود العديد من الثغرات التي تسمح بحدوث التزوير، رغم تأكيده  أن مصالحه قادرة على إدارة انتخابات هذا النوع من التصويت.

وخلال منتدى الإذاعة، اليوم الإثنين، أوضح شرفي أنه يوجد العديد من أشكال تزوير غير مرئية ما يرهم نزاهة العملية الانتخابية التي وصلت إليها السلطة الوطنية.

وكشف رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات عن الشروع في إعداد  الأرضية المتعلقة بتعديل قانون الانتخابات، التي سيختار رئيس الجمهورية منها ما يناسب تطلعاته بصفته منتخبا من طرف الشعب.

وأكد رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات أنه لا تراجع عن استقلالية سلطة الانتخابات”،  مطالبا بالمزيد من الصلاحيات ضمن قانون الانتخابات القادم حتى تصبح قراراته بمثابة المراسيم التنفيذية الصادرة عن الوزير الأول.

تعهد شرفي بمحاربة الرشوة والشكارة في الانتخابات القادمة من خلال مشروع قانون الانتخابات المقبل، مؤكدا أنه تم ابتكار اساليب لمحاربة الرشوة التي سطت على رأي الشعب في العقود الماضية.

وفي حديثه عن تنظيم الانتخابات التشريعية والمحلية في يوم واحد، أوضح شرفي أن الأمر حاليا غير ممكن، بسبب عدم امتلاك الجزائر للعدد كاف من القضاة، قائلا: “عندنا عائق واحد هو أن عدد القضاة الموجودين لا يكفي”

في الصدد ذاته  قال شرفي أن الأمر يتطلب 9 آلاف قاض وعندنا 6 آلاف قاض فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.