الرئيسية » الأخبار » شرفي يعلن الأعداد الأوّلية للملفات المسحوبة ويؤكد احتساب الأوراق غير المعلّم عليها

شرفي يعلن الأعداد الأوّلية للملفات المسحوبة ويؤكد احتساب الأوراق غير المعلّم عليها

شرفي يؤكد أنه لا خطر على صحة المصوتين

كشف رئيس السلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات محمد شرفي، سحب 619 ملفا للترشح للانتخابات التشريعية 2021.

وتوزعت الملفات على 456 ملفا تم تقديمه من قبل 46 حزبا معتمدا و297 ملفا في إطار القوائم الحرة.

وأكّد شرفي أنّ الأرقام المسجّلة مبشّرة، كونها تظهر حجم الوعي الديمقراطي الذي وجد صداه لدى المواطنين.

وأفاد بأن القائمة ستُحتَسَب كصوت معبَّر عنه حتى لو لم يضع الناخب علامة على الأوراق.

وأوضح محمد شرفي أن الأوراق الفارغة لا تحتسب كورقة ملغاة، بل تُفسر أن الناخب منح صوته لكافة أفراد القائمة بالتساوي.

وأشار إلى أنه سيتم قريبا تنظيم عملية انتخابية تمثيلية لتعريف المواطنين على ما يحتويه النظام الانتخابي الجديد.

وأشار شرفي إلى أن أغلب القوائم يقودها أصحاب المستوى الدراسي العالي.

وقال شرفي إنّ جدارة آليات قانون الانتخابات الجديدة ستسد الطريق أمام المال الفاسد.

وأبرز المتحدث عددا من الميكانيزمات التي التي جاء بها قانون الانتخابات الجديد.

وأشار شرفي إلى أنّ القائمة المفتوحة أزالت نهائيا الهيمنة التي كانت بأيدي الأحزاب السياسية.

وأضاف أن الآليات الجديدة تسمح للناخب باختيار المترشح المرغوب فيه، حتى لو كان المترشح المختار بآخر الترتيب وليس حسب الترتيب بالقائمة.

للإشارة، فقد استدعى رئيس الجمهورية، الهيئة الناخبة للإدلاء بأصواتها في الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها يوم 12 جوان المقبل.

ووقّع الرئيس عبد المجيد تبون مرسوما رئاسيا يتعلق بحل المجلس الشعبي الوطني قبلها، كما أعلن إجراء انتخابات تشريعية مبكرة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.