span>“شهاب 2024”.. شنقريحة يُشرف على تنفيذ تمرين تكتيكي في ظروف قريبة جدا من الواقع أميرة خاتو

“شهاب 2024”.. شنقريحة يُشرف على تنفيذ تمرين تكتيكي في ظروف قريبة جدا من الواقع

أشرف رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أول السعيد شنقريحة، على تنفيذ تمرين تكتيكي ليلي بالناحية العسكرية الثانية.

ونُفذ التمرين التكتيكي الليلي بالذخيرة الحية على مستوى الميدان الثاني للرمي والمناورة برجم درموش بعنوان “شهاب 2024”.

ونفذت وحدات اللواء 38 للمشاة الميكانيكية، التمرين بمشاركة وحدات من مختلف القوات ووحدات للإسناد التقني والجوي وكذا الدفاع الجوي عن الإقليم.

وتابع السعيد شنقريحة عن كثب التمرين الذي نفذ ليلا في ظروف قريبة جدا من الواقع وفقا للخطة الموضوعة وتماشيا مع أهداف المسطرة.

وقالت وزارة الدفاع الوطني، إن تنفيذ التمرين أكد القدرة التي تتمتع بها الوحدات المشاركة والتحكم الجيد للأطقم في مختلف الأسلحة والمعدات الحديثة ذات التكنولوجيا العالية.

من جهته، عقد شنقريحة، لقاء تقييميا مع أفراد الوحدات المشاركة أين هنأهم على الجهود المضيئة التي بذلوها طيلة سنة التحضير القتالي.

كما أشاد الفريق أول، بالنتائج المحققة المتوافقة تماما مع الأهداف المسطرة وكذا مع طبيعة المهام الأساسية والحيوية الموكلة لهم في إقليم الاختصاص.

يشار إلى أن شنقريحة، أجرى أمس، زيارة عمل وتفقد، إلى الناحية العسكرية الثانية.

والتقى السعيد شنقريحة، خلال الزيارة مع إطارات ومستخدمي الناحية العسكرية الثانية.

وأكد رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني في كلمة له، على هامش الزيارة، أن الحق في التمتع بالعيش في كنف السلم والأمن والطمأنينة يستدعي بالضرورة الحرص على بناء قوة دفاعية رادعة تضمن هذا الحق وتحميه.

وأبرز الفريق أول السعيد شنقريحة، حرص الجيش الوطني الشعبي على إعمال مقاربة شاملة للرفع المستمر من القدرات القتالية لقوام المعركة و تعزيز الأدوات الدفاعية للجزائر من خلال توفير كافة العوامل البشرية و التجهيزية لهذا الأمر.

شاركنا رأيك