الرئيسية » الأخبار » شيخي يحذر المشككين في الشخصيات التاريخية

شيخي يحذر المشككين في الشخصيات التاريخية

شيخي يحذر المشككين في الشخصيات التاريخية

حذر مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالأرشيف الوطني وملف الذاكرة، عبد المجيد شيخي من خطورة التشكيك في الأحداث والشخصيات التاريخية أو التهكم عليها.

وقال شيخي في حوار مع إذاعة الجزائر الدولية: “لا يجوز لأي أحد تناول الأحداث التاريخية بصورة تهكمية، أو يهاجم شخصيات صنعت التاريخ”.

وأكد أن أطرافا تسعى إلى زعزعة استقرار الجزائر، مشيرا إلى ضرورة التصدي لكل من يحاول تزييف الذاكرة الوطنية.

وتابع المستشار المكلف بالذاكرة “إذا زادت عملية التشكيك بالتاريخ والشخصيات الوطنية البارزة فهذا الأمر يزيد من عدم استقرار المجتمع”.

وذكر المتحدث  أن  الجزائر باتت مستهدفة من بعض الأطراف باعتبارها بلدا محوريا، داعيا وسائل الإعلام إلى التصدي لمثل هذه المحاولات.

وشدد عبد المجيد شيخي الدور الذي يؤديه الإعلام في التصدي إلى أي محاولة تشكيك أو تزييف للتاريخ وللذاكرة الوطنية.

وجاءت تصريحات عبد المجيد شيخي بعد أيام من اتهامات وجهها نجل العقيد عميروش نور الدين آيت حمودة الموجود رهن الحبس المؤقت للأمير عبد القادر مؤسس الدولة الجزائرية الحديثة، ببيع الجزائر لفرنسا من خلال إمضاء معاهدة التافنة.

وندد عدد من الناشطين والشخصيات البارزة بتهجم آيت حمودة على كل من الأمير عبد القادر ومصالي الحاج وهواري بومدين، عبر القناة التلفزيونية “الحياة”.

وبعد أيام من تهجم آيت حمودة على شخصيات تاريخية، تعرض تمثال المجاهد الراحل حسين آيت أحمد في منطقة آيت وسيف تيزي وزو إلى التخريب من قبل مجهولين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.