الرئيسية » الأخبار » صحيفة إسبانية تكشف تفاصيل مثيرة حول منع طائرة جزائرية من الهبوط

صحيفة إسبانية تكشف تفاصيل مثيرة حول منع طائرة جزائرية من الهبوط

صحيفة إسبانية تكشف تفاصيل مثيرة حول منع طائرة جزائرية من الهبوط

كشفت صحيفة “إلموندو” الإسبانية أن إسبانيا رفضت هبوط طائرة جزائرية على أراضيها، جاءت لتقل الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي، لعدم حصولها على إذن.

وقالت الصحيفة إن الطائرة الجزائرية دخلت المجال الجوي الإسباني وظلت تحلق فوق شبه الجزيرة.

وذكرت أن زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، قد يغادر إسبانيا في أي وقت بعد أن رفض مرة أخرى القاضي سانتياغو بيدراز فرض تدابير احترازية ضده.

وحسب الصحيفة الإسبانية، أقلعت طائرة تابعة للقوات الجوية الجزائرية في وقت مبكر من صباح اليوم من الجزائر العاصمة لتعود إليها في وقت لاحق.

وكانت الطائرة تحلق فوق الأجواء الإسبانية، في انتظار السماح لها بالهبوط لإعادة إبراهيم غالي، غير أنها فشلت أخيرًا في الحصول على إذن واضطرت إلى العودة للجزائر.

وأضافت “إلموندو” نقلا عن مصادر مطلعة على الرحلة، أنه لم يكن لدى الطائرة الجزائرية خطة الطيران المتعلقة بدخول المجال الجوي الإسباني أو الهبوط في المطار بلوغرونيو، المدينة التي يوجد بها الرئيس غالي.

وحذرت المراقبة الجوية العسكرية الإسبانية من دخول الطائرة، وشرعت في إبلاغ السلطات المدنية بالمضي قدما في إعادة الطائرة، حسب المصدر ذاته.

ولفتت الصحيفة إلى أن قرار القاضي بيدراز كان شرطا للهبوط، ولهذا كانت الطائرة، وهي من طراز Gulfstream G-IV، تحلق فوق إسبانيا في انتظار معرفة ما إذا كان قد تم الإفراج عن زعيم البوليساريو أو فرضت عليه إجراءات احترازية.

وأوضحت أنه أصبح لدى غالي الآن طريق واضح للعودة إلى الجزائر بعد القرار الذي أصدرته المحكمة العليا الإسبانية.

يذكر أن هذه هي المرة الثانية التي رفض فيها القضاء الإسباني الموافقة على الإجراءات التقييدية باحتجاز غالي، التي طالب بها المدعون في القضية.

ويواجه إبراهيم غالي دعوى قضائية في إسبانيا تتعلق بارتكاب جرائم حرب مزعومة ضد معارضين من الصحراء الغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.