span>صراع بلجيكي شديد لخطف لاعب المنتخب الجزائري عبد الخالق مهاجي

صراع بلجيكي شديد لخطف لاعب المنتخب الجزائري

دخل اسم لاعب المنتخب الجزائري حيماد عبد اللي الناشط في صفوف نادي أنجي الفرنسي، دائرة تنافس شديد لخطفه من قبل أندية بلجيكية.

وكشف موقع “فوت ميركاتو”، وجود 03 أندية بلجيكية تسارع الزمن لخطف خدمات لاعب المنتخب الجزائري حيماد عبد اللي من فريقه أنجي الفرنسي، خلال “الميركاتو” المقبل.

وأبدت إدارة نادي يوينون سانت جيلواز البلجيكي نيتها في انتداب “محارب الصحراء”، خلال سوق انتقالات اللاعبين الصيفية المقبلة، وفق ما أكده المصدر السابق.

وفضلا عن بطل كاس بلجيكيا لكرة القدم الموسم الحالي، تستعد إدارة نادي أندرلخت البلجيكي لدخول سباق الظفر بخدمات حيماد عبد اللي، ليكون أحد ركائز النادي بداية من الموسم المقبل.

كما يعد لاعب خط وسط نادي أنجي الفرنسي، هدفا رئيسا لإدارة نادي كلوب بروج البلجيكي، الساعية لخطف عبد اللي في سوق انتقالات اللاعبين الصيفية المقبلة، على حد ما ورد في موقع “فوت ميركاتو”.

وبات النجم الدولي الجزائري محل اهتمام كبير في بلجيكا، بفضل المستويات الكبيرة التي يقدمها مع ناديه أنجي في منافسة “الليغ 02″، حيث ينافس على جائزة أفضل لاعب في دوري الدرجة الثانية الفرنسية.

وأكد حيماد عبد اللي في آخر تصريحاته لموقع “ويست فرانس”، أنه هدفه الرئيس هو إعادة نادي أنجي للمشاركة في منافسة “الليغ 01″، بنهاية الموسم الكروي الحالي.

وعلى صعيد مشواره الدولي، يسعى حيماد عبد اللي للعودة مجددا إلى صفوف المنتخب الجزائري، بما أنه غائب مند المباراة الودية أمام منتخب السنغال، الملعوبة بتاريخ 12 سبتمبر من العام الماضي.

ومن شأن المستويات الكبيرة التي يقدمها مع نادي أنجي مؤخرا، أن تمهد لحيماد عبد اللي طريق العودة إلى صفوف كتيبة “الخضر”، بعد انتزاع ثقة الناخب الوطني الجديد فلاديمير بيتكوفيتش.

شاركنا رأيك