الرئيسية » الأخبار » طلبة جامعات ينتصرون للشعب الفلسطيني

طلبة جامعات ينتصرون للشعب الفلسطيني

الرابطة تتخذ قرارا تُجاه القصف الصهيوني على فلسطين

نظّم صبيحة اليوم طلبة جامعة محمد الصديق بن يحيى بجيجل وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني الذي يتعرض منذ أيام لأبشع أنواع الاعتداءات التي يشنها العدوان الصهيوني.

وجاءت هذه الوقفة استجابة للمبادرة التي دعت إليها التنظيمات الطلابية المعتمدة.

وحضر هذه الوقفة العديد من الأساتذة والمستخدمين على مستوى الساحة المقابلة لرئاسة الجامعة بقطب تاسوست.

كما احتشد الآلاف من المتضامنين من الطلبة رافعين العلم الفلسطيني ولافتات تعبر عن تضامن الأسرة الجامعية مع إخوانهم في القدس وغزة.

فيما ندد الطلبة المتظاهرون بالصمت الدولي إزاء الجرائم المرتكبة في حق المدنيين العزل.

فيما رفع الطلبة لافتة كبيرة كتب عليها عبارة “الجزائر مع فلسطين ظالمة أو مظلومة”.

كما نظّم طلبة جامعة 20 أوت 1955 بسكيكدة أيضا وقفة تضامنية حاشدة، شارك فيها مئات الطلبة.

ورفع الطلبة فيها عددا من الشعارات التي عبروا من خلالها على تضامنهم التام مع فلسطين.

ومن بين هذه الشعارات: عالقدس رايحين شهداء بالملايين ويا للعار باعوا غزة بالدولار ولا شرقية لا غربية هذه فلسطين عربية.

بالإضافة ” يا صهيوني يا ملعون هذا القدس ما بيهون وبالروح بالدم نفديك يا أقصى ويا شهيد ارتاح وحنا نكمل الكفاح.”

وتعرف فلسطين عدوانا صهيونيا همجيا انطلق عقب الإعتداء الذي طال القدس وحي الشيخ جرّاح.

وتقود قوات الاحتلال غارات جوية وحشية على قطاع غزة ما أدى إلى استشهاد مئات الفلسطين وجرح الآلاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.