الرئيسية » الأخبار » علماء بمعهد ووهان للفيروسات يكشفون أمرا خطيرا!

علماء بمعهد ووهان للفيروسات يكشفون أمرا خطيرا!

علماء بمعهد ووهان للفيروسات يكشفون أمرا خطيرا!

كشف عدد من علماء معهد ووهان للفيروسات بالصين أنّهم وخلال قيامهم بأبحاث في كهف به خفافيش، تعرضوا للعض من قبل هذا النوع الطائر من الحيوانات، حسب ما أفادت به صحيفة “ديلي ميل” البريطانية في تقرير لها، اليوم الأحد.

ونقلت الصحيفة البريطانية وصف أحد العلماء لعضة الخفاش بقوله أنّها اخترقت قفازات يديه مثل الإبرة.

وكانت الصين الدولة الأولى التي عرفت ظهور فيروس كورونا وانتشاره بمدينة ووهان، ثم إلى باقي المدن الصينية ومنه إلى دول العالم، وأظهرت صور لباحثين في معهد ووهان عدم ارتدائهم للقفازات عند تفحصهم للخفافيش في خرق واضح لتعليمات منظمة الصحة العالمية.

ويشير خبراء عالم الفيروسات أنّ كورونا تطورت في الخفاش وانتقلت منه إلى البشر، ما يجعل الصين اليوم تواجه انتقادات عديدة بسبب رفضها الكشف عن كيفية ظهور الفيروس في مدينة ووهان.

وتجدر الإشارة إلى أنّ فريقا من منظمة الصحة العالمية في زيارة إلى ووهان حاليا ،للتحقيق في مصدر الفيروس، ما أثار تساؤلات عدة وجدلا واسعا حول هذا الاعتراف المتأخر.

وتتصدر الولايات المتحدة الأمريكية حسب بيانات مجمعة دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل، وروسيا وبريطانيا وفرنسا.

وتتصدر الولايات المتحدة الأمريكية أيضا دول العالم من حيث عدد الوفيات، تليها البرازيل والهند والمكسيك وبرطانيا وإيطاليا وفرنسا، وتختلف هذه الإحصائيات حسب الجهة التي توفرها حسب ما أوردته وكالة الأنباء الألمانية.

ويشار إلى أنّ عدد الإصابات بفيروس كورونا وإلى اليوم يقترب من 94.5 مليون إصابة حسب موقع جامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.