الرئيسية » الأخبار » عمال مؤسسة “أونيام” يرفضون العودة إلى العمل قبل إقالة المدير العام

عمال مؤسسة “أونيام” يرفضون العودة إلى العمل قبل إقالة المدير العام

عمال مؤسسة "أونيام" يرفضون العودة إلى العمل قبل إقالة المدير العام

رفض عمال المؤسسة الوطنية للصناعات الكهرومنزلية “أونيام” العودة إلى عملهم بعد شهر كامل من البطالة التقنية.

واشترط العمال قبل عودتهم إلى العمل إقالة المدير العام للمؤسسة بالإضافة إلى عدم احتساب العطلة التقنية في أجورهم.

ولم يلتحق العمال بمناصب عملهم سواء على مستوى مقر المديرية العامة بنهح ستيتي علي أو بالمركب الصناعي الواقع بالمنطقة الصناعية لواد عيسين حسبما أوردته وكالة الأنباء الجزائرية.

وأوضح الفرع النقابي للمؤسسة أن المطلبين قد اتخذا منذ التوقف التقني لنشاط “أونيام” لمدة شهر ( من 1 الى 31 ديسمبر) الذي قررته المديرية بسبب “المشاكل المالية” و”نفاذ مخزون المواد الأولية”.

وأكد الأمين العام لنقابة المؤسسة الوطنية للصناعات الكهرومنزلية التابعة للاتحاد العام للعمال الجزائريين، مولود ولد الحاج، لوكالة الأنباء الجزائرية أن العمال “يرفضون الالتحاق بمناصبهم طالما أن مطالبهم التي قاموا من أجلها بحركات احتجاجية خلال شهر ديسمبر الأخير، لم يتم تلبيتها”.

وتساءل النقابي عن الاستئناف الذي قررته الإدارة في حين أن “الوضعية التي أدت إلى توقف تقني للنشاط لم تتغير بما أنه لم يسجل إفراج عن المواد الأولية من أجل السماح بإعادة تشغيل وحدات الإنتاج“.

من جهته، أعرب الرئيس المدير العام للمؤسسة الوطنية للصناعات الكهرومنزلية، جيلالي معزر، لوكالة الأنباء الجزائرية عن أسفه “لمنع بعض العمال زملائهم من الالتحاق بمناصبهم”.

وبحسب معزوز “لم يحضر العديد من العمال اليوم الأحد، بسبب سوء الأحوال الجوية، في حين جاءت مجموعة صغيرة لثني ومنع عمال آخرين عن الالتحاق بمناصبهم”.

أما عن قرار استئناف نشاط المؤسسة في ظل عدم الإفراج عن المواد الأولية، فقد أشار معزر إلى أن “قرار الاستئناف هو إجراء تهدئة يهدف إلى طمأنة العمال.”

جدير بالذكر أن وزير الصناعة فرحات آيت علي براهم صرح للإذاعة الوطنية في 28 ديسمبر الماضي، أنه سيتم اتخاذ الإجراءات المناسبة في أقرب وقت ممكن لحل المشاكل التي تعاني منها المؤسسة الوطنية للصناعات الكهرومنزلية وإعادة بعث هذا المجمع، مؤكدا أن الملف قيد الدراسة وسيبت فيه خلال هذا الأسبوع.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.