span>الرئيس تبون يجري محادثات مع عمدة مرسيليا بونوا بايان محمد لعلامة

الرئيس تبون يجري محادثات مع عمدة مرسيليا بونوا بايان

استقبل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، الثلاثاء، عمدة مرسيليا بونوا بايان، الذي يؤدي زيارة رسمية إلى الجزائر.

وحضر اللقاء، كل من مدير ديوان رئاسة الجمهورية بوعلام بوعلام، ووالي الجزائر محمد عبد النور رابحي، حسب بيان للرئاسة.

وعقب اللقاء، قال عمدة مرسيليا إن “اللقاء كان حارا مع الرئيس تبون الذي يؤمن بالمستقبل. الرئيس الجزائري رجل فخور.”

وأضاف أنه “تم التطرق مع السيد الرئيس للمستجدات والتطورات الحاصلة في العالم، وهذه الزيارة التي تقدودنا إلى الجزائر التي تعد بالنسبة لنا جد مهمة.”

وأبرز بونوا بايان أنه “قرّر أن تكون هذه الزيارة إلى الجزائر الوجهة الأولى خلاله عهدتي.”

وأكد المسؤول الفرنسي أن هذه الزيارة “تعد فرصة لحث أرباب الأعمال للتقرب أكثر،” لافتا إلى أنه “لمس خلال اللقاء أن الرئيس تبون ملم بالتاريخ وتفاصيله ويحمل رؤية رائعة لمستقبل بلده.”

وزيرة الثقافة تستقبل بايان

وحظي بايان في وقت سابق من اليوم، باستقبال من طرف وزيرة الثقافة والفنون صورية مولوجي، بحضور سفير فرنسا بالجزائر.

وبحث الطرفان، سبل تعزيز التعاون الثنائي بين الجزائر ومدينة مارسيليا، في مجال الثقافة والفنون، حسب ما ذكره بيان للوزارة.

كما استعرض الجانبان واقع العلاقات الثقافية الثنائية، وآفاق تطوير التعاون والتبادل الثقافي مع مدينة مارسيليا، لاسيما في ميدان التراث والموسيقى والسينما.

اتفاقية بين ولاية الجزائر ومدينة مرسيليا لعصرنة العاصمة

والاثنين الماضي، وقعت ولاية الجزائر مع مدينة مرسيليا، اتفاقية تعاون لامركزية بين الطرفين تمس قطاعات عدة لتطوير وعصرنة العاصمة الجزائرية.

وجاء في بيان لولاية الجزائر، أن والي العاصمة محمد عبد النور رابحي، استقبل، صباح الاثنين، بمقر ولاية الجزائر، عمدة مرسيليا بونوا بايان، والوفد المرافق له.

وحضر اللقاء كل من رئيسة المجلس الشعبي الولائي نجيبة جيلالي، والأمين العام بالنيابة، ورئيس الديوان، والوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لسيدي امحمد، ورئيسة المجلس الشعبي البلدي للجزائر الوسطى، والمديرون التنفيذيون، ومديرو المؤسسات العمومية الولائية وإطارات الولاية.

وذكر البيان أنه “تم خلال مراسم الاستقبال عرض النظرة الاستراتيجية لتطوير وعصرنة العاصمة على الحضور، لتتوج المراسم بعدها بالتوقيع على اتفاقية تعاون لامركزية بين الطرفين تمس عدة قطاعات.”

شاركنا رأيك

  • محاور

    الأربعاء, مايو 2024 08:28

    مرحبا بعمدة مرسيليا في الجزائر، فمرسيليا تكاد تكون مدينة جزائرية و الفرنسيون أنفسهم يصفونها بالمدينة الجزائرية الفرنسية.