الرئيسية » الأخبار » عملية السطو على مجوهرات بسكيكدة.. إيداع المتهمين الحبس المؤقت

عملية السطو على مجوهرات بسكيكدة.. إيداع المتهمين الحبس المؤقت

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سكيكدة، اليوم الثلاثاء، بإيداع متهمين اثنين بالسطو على محل لبيع المجوهرات بوسط المدينة باستعمال سلاح ناري رهن الحبس.

وكشف مصدر قضائي لوكالة الأنباء الجزائرية، أن هاذين المتهمين متابعين بتهم تكوين جمعية أشرار بغرض السرقة والسطو المسلح باستعمال سلاح ناري، بالإضافة إلى حمل ذخيرة وأسلحة من الصنف الخامس بدون ترخيص.

وأفادت مصالح الأمن الولائي في بيان لها، أنه تبعا لواقعة السطو التي شهدتها المدينة يوم السبت المنصرم في حدود الساعة السادسة مساء، والتي طالت محلا للمجوهرات باستعمال بندقية صيد، قد تدخلت بشأنها الدوريات الراجلة لقوات الشرطة استجابة لطلبات النجدة من مواطنين وصاحب المحل.

وذكر البيان أن هذا التدخل تمكنت من خلاله قوات الشرطة من تأمين المكان ومحاصرة أحد المتورطين في الجريمة وضبطه متلبسا في ظرف وجيز لم يتعد 5 دقائق، مع استرجاع مسروقات وكذا حجز السلاح الناري المستعمل وهو بندقية صيد عيار 12 ملم.

ويضيف البيان أنه بعد إتمام التحقيق الابتدائي المعمق والموسع الذي امتد إلى ولاية شرقية بالوطن من أجل تحديد مصدر السلاح الناري تم توقيف شريك ثاني بولاية سكيكدة في الجريمة وكذا تشخيص مشتبه فيه ثالث.

وحسب ذات المصدر، فقد تم تحرير ملف جزائي ضدهما موضوعه تكوين جمعية أشرار لغرض الإعداد لجناية السرقة بالعنف واستعمال سلاح ناري والتعدد وبث الرعب والمساس بالأمن والسكينة العامة وحمل سلاح ناري من الصنف الخامس دون رخصة والمتاجرة في الأسلحة النارية دون رخصة، وتقديمهما بموجبه أمام نيابة محكمة سكيكدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.