الرئيسية » رياضة » عناق العداء الجزائري والمغربي في الألعاب البارالمبية بطوكيو يثير الجدل

عناق العداء الجزائري والمغربي في الألعاب البارالمبية بطوكيو يثير الجدل

عناق العداء الجزائري والمغربي في أولمبياد طوكيو يثير الجدل

أثارت الصورة التي رسمها العداء الجزائري إسكندر عثماني والمغربي محمد أمجون خلال فعاليات الألعاب البارالمبية المقامة بالعاصمة اليابانية طوكيو الكثير من الجدل.

وظهر العداء الجزائري إسكندر عثماني المتوج بذهبية سباق 400 متر وهو يعانق العداء المغربي محمد أمجون الذي حل في المركز الثاني، بعد فوزهما في السباق.

وتداول رواد المنصات الاجتماعية الصورة بشكل واسع، مؤكدين أنها صورة جميلة تعكس عمق المشاعر بين الشعبين الجزائري والمغربي.

وأضاف المتفاعلون أنّ الخلافات السياسية بين الجزائر والمغرب لا تتعدى حدود السلطتين الجزائرية والمغربية، وهو ما ترجمه العناق الأخوي بين العداء الجزائري إسكندر عثماني والعداء المغربي محمد أمجون.

وأوضح متفاعلون أن السلطة في الجزائر اتخذت القرار على مضض حسبما أوضحته تصريحات وزير الخارجية رمطان لعمامرة الذي تأسف عن إعلانه قطع العلاقات بين البلدين، بسبب السياسات العدائية المستمرة لنظام المخزن على الجزائر، داعين المغاربة إلى الضغط على القصر الملكي ليعود إلى رشده ويبني سياساته على مستوى الأخوة التي تربط بين الشعبين.

وكتب الصحفي الجزائري حمزة عتبي: “صورة جميلة للعداء الجزائري إسكندر عثماني المتوج بذهبية سباق 400 متر وهو يعانق العداء المغربي محمد أمجون الذي حل في المركز الثاني”.

وأضاف الصحفي مهدي فراح: “الشعوب تتلاقى لكن الأنظمة تتباعد.. خاوة خاوة ماشي عداوة”.

للإشارة، فقد حطم العداء الجزائري إكسندر عثماني الرقم القياسي العالمي، ليتوّج بذهبية سباق 400 متر، في ثامن ميدالية تظفر بها بعثة الجزائر ضمن منافسات الألعاب الأولمبية المقامة بالعاصمة اليابانية طوكيو.

عدد التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.