الرئيسية » رياضة » عيسى ماندي يُواجه مستقبلا مجهولا مع ناديه الإسباني

عيسى ماندي يُواجه مستقبلا مجهولا مع ناديه الإسباني

عيسى ماندي يدخل متاهة مُعقدة في ناديه الإسباني

دخل المدافع الدولي الجزائري عيسى ماندي دائرة اهتمامات أندية عدة، تريد ضمه إلى صفوفها في الميركاتو الشتوي الحالي.

وكشفت تقارير إعلامية إسبانية، عزم أندية ناشطة في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وأخرى في البطولة التركية، دخول مُعترك خطف عيسى ماندي، بأسرع وقت ممكن، تحسبا لمغادرة “محارب الصحراء” ناديه ريال بيتيس الإسباني شهر يناير الحالي.

وراجت أخبار رحيل ماندي عن صفوف النادي الأندلسي، إثر فشل إدارة بيتيس في تجديد عقده، بعد محاولات كثيرة لإقناعه بالإسمرار، خاصة وأن عقده من المُقرر أن ينتهي صيف 2021.

وكشفت صحيفة “إيستاديو ديبورتيفو” الإسبانية، أن محاولات الإدارة من أجل تجديد عقد مدافع “الخضر”، كانت للاستفادة من مبالغ مالية في حال قرّر ماندي الرحيل، باعتبار أن الإدارة لا يمكنها الاستفادة من عقد تحويل أي لاعب، بقي على نهاية عقده 06 أشهر، وهو الأمر الحاصل مع اللاعب الجزائري.

ويبقى الحل الوحيد لإدارة نادي ريال بيتيس من أجل حصولها على مقابل مادي، هو السماح لصخرة دفاعها ماندي بالرحيل في يناير الحالي، مقابل مبلغ سيكون زهيدا، في حال كانت طرفا في الصفقة، حسب الصحيفة الإسبانية ذاتها.

وستكون الأندية الراغبة في جلب “فنك الصحراء” ماندي إلى صفوفها، مُرغمة على دفع مبلغ قد يُقارب الـ30 مليون يورو، بعدما ارتفعت قيمته السوقية مؤخرا إلى 20 مليون يورو، حسب موقع “ترانس ماركت”، المتخصص في القيّم السوقية للاعبي كرة القدم.

وارتبط اسم عيسى ماندي في سوق الانتقالات الصيفية الماضية، بنادي ليفربول الإنجليزي، بعدما راجت أخبار أفادت أن الدولي الجزائري مطلوب وبشدة من المدرب الألماني يورغن كلوب، ليكون واحدا من “وزراء الدفاع” في كتيبة “الرودز”، قبل أن يتضح بعدها أن الأمر كان مجرد شائعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.