الرئيسية » رياضة » فارس يتجه لمغادرة نادي لازيو روما الإيطالي لسبب كشفته الصحافة الإيطالية

فارس يتجه لمغادرة نادي لازيو روما الإيطالي لسبب كشفته الصحافة الإيطالية

فارس يتجه لمغادرة نادي لازيو روما الإيطالي لسبب كشفته الصحافة الإيطالية

يتجه اللاعب الجزائري محمد سليم فارس لمغادرة ناديه الإيطالي لازيو روما، في الميركاتو الصيفي المُقبل، حسب ما كشفه اليوم السبت، الصحافي الإيطالي ألفريدو بيدولا على موقعه الرسمي.

وكشف ألفريدو بيدولا على موقعه الرسمي في شبكة الانترنيت، أن المدافع الجزائري محمد سليم فارس يتجه لمغادرة نادي لازيو، بما أنه بات غير مرغوب فيه في صفوف الفريق.

وأضاف الصحافي الإيطالي أن احتمال رحيل “محارب الصحراء” عن فريقه الحالي، عائد لعدم دخوله في مُخططات المدرب الجديد ماورسيو ساري، الذي خلف المدرب سيموني إنزاغي على رأس العارضة الفنية لنادي “نسور العاصمة” الإيطالية روما.

ووفقا للمصدر ذاته، وفي حال في حال مغادرة فارس لفريق لازيو، فإنه لن يلعب خارج حدود الدوري الإيطالي لكرة القدم الموسم المقبل، بما أن أندية إيطالية عدة تنتظر فرصتها للاستفادة من خدماته.

ويوجد محمد سليم فارس حاليا، تحت رادار أندية ناشطة في دوري الدرجة الأولى الإيطالية، في مقدمتها نادي كالياري وتوريينو وفيورنتينا، وهي الفرق التي ترغب في جلب “فنك الصحراء” إلى صفوفها، تسحبا للموسم الكروي 2022/2021.

وجاءت رغبة النادي الإيطالي في التخلي عن خدمات المدافع الجزائري فارس، بعد عام واحد قضاه في صفوف فريق لازيو، قادما من ناديه السابق سبال.

وبلغت صفقة انتقال فارس من نادي سبال إلى نادي لازيو، قيمة 08 ملايين يور، بعقد يمتد إلى غاية الـ30 جوان من عام 2025، قبل أن يُقرر المدرب الإيطالي الجديد ساري، إخراجه من دائرة مخططاته تحسبا للموسم القادم.

وتراجعت القيمة السوقية للاعب المنتخب الوطني الجزائري السابق محمد سليم فارس، بحسب موقع “ترانسفرماركت”، فبعدما كانت 07 ملايين “يورو” في أوت 2020، تهاوت إلى عتبة 05.5 مليون “يورو” بتاريخ الـ03 جوان الحالي.

وتجدر الإشارة إلى أن محمد سليم فارس خاض 21 مباراة بقميص نادي العاصمة الإيطالية لازيو روما، في البطولة الإيطالية لكرة القدم، لعب 12 مواجهة منها أساسيا، كما شارك في مبارتين بشكل أساسي أيضا في منافسة كأس إيطاليا.

وكان المدافع الجزائري فارس قد حقق حلمه، بلعب منافسة دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، حيث شارك في 06 مواجهات، كانت آخرها لقاء خروجه ورفاقه من المنافسة في دورها الثاني، أمام نادي بايرن ميونيخ الألماني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.